بالصور| كيف أصبحت مدينة “سوتشي” بعد الألعاب الأولمبية ؟

سنيار: قبل أسابيع قليلة فقط كانت مدينة “سوتشي” الروسية محط أنظار العالم الرياضي بفعاليات الألعاب الأولمبية الشتوية العادية والمخصصة لذوي الإحتياجات الخاصة، وكانت مدينة حيوية تحتضن أكثر من 6 ألاف رياضي.

 

وقبل بداية الألعاب الأولمبية الشتوية، خططت السلطات الروسية لجعل مدينة سوتشي مدينة سياحية بعد إنتهاء الألعاب فيها، إلا أنّ الزائر لسوتشي اليوم يحس نفسه وكأنه في  “مدينة أشباح” بمبانيها المهجورة وشوارعها الفارغة التي تتسكع فيها بعض الكلاب الضالة.

 

يُذكر أن مدينة سوتشي كلقت الخزنة الروسية حوالي31 مليار جنيه إسترليني، والتي -وفقا لهيومن رايتس- تم نقل 2000 اسرة منها إلى أماكن أخرى (منهم من دفع له ومنهم من ينتظر) بهدف تطوير المدينة، شهدت بناء العديد من المجمعات السكنية وحوالي 40 فندقا مع تجديد نحو 15 فندقا أخر وتحديث المطار وبناء سكة حديد جديدة بكلفة 8 مليار دولار وغير ذلك من الإستثمارات على أمل أن تصبح سوتشي وجهة سياحية على مدار السنة .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Exit mobile version