بي إن سبورت تطلب 15 ألف درهم لإعادة بث المونديال لمقاهي الإمارات

1957653944

عاقبت شركة “beIN SPORTS ” الناقل الحصري لمباريات كأس العالم لكرة القدم المقامة حالياً في البرازيل، أصحاب المقاهي الشعبية في الإمارات بقطع الخدمة عنهم خلال مباراة البرازيل وتشيلي، والتي جرت مساء أول أمس السبت في دور الـ16 من البطولة.

واشترطت الشركة القطرية لرد الخدمة الحصول على 15 الف درهم نظير إعادة بث المباريات من جديد، ما أثار أزمة كبيرة بين أصحاب المقاهي ووكلاء الشركة في الإمارات.

واضطر العديد من أصحاب المقاهي إلى الاستعانة يإذاعة مباراتي البرازيل وتشيلي والأوروغواي وكولومبيا باستخدام الروابط الالكترونية عبر الانترنت.

وعزا المسؤولون في شركة “beIN SPORTS ” تلك الخطوة الى أن أصحاب المقاهي تعاقدوا على الخدمة المخصصة للمشاهدين في المنازل والمُقدرة بنحو 1300 درهم لكنهم خالفوا شروط التعاقد وتم استخدام النقل لاماكن غير منزلية على حد قولهم بحسب صحيفة إيلاف.

وقال مسؤول في الشركة القطرية رفض ذكر اسمه: “ان هناك فئتين للتعاقد على مشاهدة الخدمات التي تقدمها “beIN SPORTS “، الأولى خاصة بالمشاهدين داخل المنازل والثانية تخص المقاهي والفنادق، وغيرهما ممن يقدمون خدمة مشاهدة المباريات للجمهور، وهذه الفئة من التعاقدات لابد أن تخضع لتقيم من الشركة لتحديد الأسعار الخاصة بحصولها على الخدمة”.

وأبدى أصحاب المقاهي، استياءهم البالغ ازاء موقف شركة “beIN SPORTS”، والذي فرض عليهم رسوماً لا يستطيعون الوفاء بهم.

وقال صاحب مقهى في امارة عجمان، علي الظاهري، ان التزام المقاهي بشروط الشركة يعني فرض رسوم 40 درهم على كل مشاهد يرغب في متابعة المباريات بخلاف رسوم المشروبات، وهذا ما سيتعذر تنفيذه لعدم قدرة من ارتاد هذه النوعية من المقاهي دفع كل هذه المبالغ.

وزاد: “هناك مقاهي تستطيع دفع هذه المبالغ لأن عائداتها المالية جيدة وتستطيع أن تغطى مدفعوتها، لكن إصرار الشركة على تنفيذ هذه الشروط التعجيزية سيجعل من الصعب الرضوخ لها”.

تعليق واحد

  1. يوجد معلومات غير صحيحة عن سعادة جميلة المهيري والمادة بحاجة إلى تعديل. يرجى التواصل على البريد الالكتروني وشكراً

زر الذهاب إلى الأعلى