“داعش” تدمي أسواق الأسهم الخليجية

1437405921-507x310

واصلت البورصات الخليجية تراجعها بشكل جماعي في تداولات اليوم الإثنين، مع تزايد المخاوف من الاضطرابات التي تشهدها العراق، التي تسببت في خلق هاجس نفساني لدى المستثمرين، ما دفعهم إلى البيع عشوائيا للتخلص من الأسهم خوفا من أي اضطرابات قد تؤثر في مجريات الأمور بالمنطقة.

كما يعزو خبراء الاقتصاد والبورصة، أسباب تراجع الأسواق الى قيام بعض المحافظ الاستثمارية، بتسييل استثماراتهم مع بداية موسم الصيف والعطلات وقرب حلول شهر رمضان.

وقال عدد من المحللين أن ظهور «داعش» بشكل كبير خلال الأيام القليلة الماضية بدولة مجاورة خلق «هاجسا نفسيا» لدى غالبية المتداولين ودفعهم إلى أخذ المزيد من الحيطة والحذر والترقب والخروج من السوق عبر عمليات بيع سريعة قبل أن تصل أسعار أسهمهم إلى مستويات متدنية يصعب بعدها العودة الى ما كانت عليه من قبل.

وأضاف آخرون أن الوضع الأمني مرشح لمزيد من التوتر خلال الفترة المقبلة خاصة في ظل التصريحات المتضاربة وغير الواضحة بين الحكومات والمسؤولين عن مدى تطور الأزمة الأمنية وانعكاسها على دول الجوار، الأمر الذي يدفع الجميع سواء مديري محافظ أو متداولين إلى إعادة الحسابات خلال الفترة المقبلة.

زر الذهاب إلى الأعلى