بعد الحوادث المتكررة..مطلوب ركاب للطائرات الماليزية

245186_0

ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن وقوع اثنين من أسوأ حوادث الطيران في العالم خلال السنوات الأخيرة لطائرتين تابعتين للخطوط الجوية الماليزية- ألقى بظلاله على عمل الشركة لعدم شعور ركاب تلك الطائرات بالأمان على حياته.

ونشرت «ديلي ميل»، صورة من داخل إحدى الطائرات التابعة للخطوط الجوية الماليزية، خلال رحلة جوية من أستراليا، تبدو خلالها مقاعد الطائرة خالية من الركاب، فيما توزع 3 ركاب فقط في أنحاء الطائرة.

Empty seats: A photo posted on Twitter claiming to show a Malaysia Airlines flight from Australia

فيما نُشرت صورة أخرى تبدو فيها عائلة صغيرة مكونة من زوجين وطفلتهما يستمتعان بالرحلة الجوية بمفردهم على متن الطائرة.

View image on Twitter

وكانت طائرة ماليزية سقطت في الشهر الماضي وعلى متنها 295 شخصًا بينهم 15 من طاقمها، في دونسيتك شرقي أوكرانيا، ما أسفر عن مقتل جميع ركابها، وتم إسقاطها بصاروخ في أحد معاقل الانفصاليين الأوكرانيين الموالين لروسيا بحسب ما أوردت صحيفة المصري اليوم.

فيما فُقدت طائرة ماليزية من طراز بوينج 777، خلال الرحلة إم إتش 370، في شهر مارس الماضي، وعلى متنها 239 شخصًا، بعد إقلاعها من العاصمة الماليزية، كوالالمبور، في طريقها للعاصمة الصينية، بكين، ورغم كل المحاولات لتحديد موقع الطائرة، لم يتم العثور عليها حتى الآن.

 الطائرة الماليزية , الطائرة المفقودة , الرحلة إم إتش 370 , الخطوط الماليزية , أستراليا

زر الذهاب إلى الأعلى