تحقيق مع مقدم برنامج توب جير بسبب العنصرية

topweb2_2607742b

دفعت الأخطاء العنصرية المتكررة من جانب المذيع البريطاني المعروف جيريمي كلاركسون، مقدم برنامج “توب جير” الشهير للسيارات، هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” إلى إجراء تحقيق داخلي موسع مع طاقم عمل البرنامج حول استخدام إشارات عنصرية مسيئة.

كانت صحيفة “جارديان” البريطانية قد أشارت إلى اتهام “كلاركسون” باستخدام كلمة “زنجي” العنصرية أثناء ترديده أغنية في إحدى حلقات برنامجه “توب جير” الأكثر شعبية بين محبي السيارات، الأمر الذي دعا “بي بي سي” لتوجيه إنذار جديد له بخصوص أفعاله العنصرية المثيرة للجدل، إلى جانب فتح تحقيق بدأ في يونيو الماضي، وقدم تقريره النهائي إلى رئيس هيئة الإذاعة البريطانية خلال هذه الأيام.

ووفقا للجارديان، فقد استعرض التقرير وجود اضطراب في العلاقة بين منتجي البرنامج وإدارة “بي بي سي” قد تكون ساهمت في ظهور مثل تلك المشكلات، كما أشار التقرير إلى تعمد استخدام “كلاركسون” إلى لغة عنصرية هجومية ليس فقط في البرنامج لكن في حياته الشخصية وعلى حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، مثلما أطلق على كلبه الأسمر اسم “دوروجبا” المهاجم الإفريقي السابق في نادي تشيلسي.

رغم تكهنات “جارديان” حول تقرير التحقيق، فإنه لا يزال التقرير حتى الآن سريا، كما رفضت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” التعليق على ما أثير حوله، أو عن كيفية تصرفها تجاه الأشياء التي أثيرت فيه.

زر الذهاب إلى الأعلى