لاعبون لن تراهم مع منتخباتهم في تصفيات البطولات القارية

1

“لكل بداية نهاية” هكذا هي سُنة الحياة في جميع مجالاتها، من هذا المنطلق سيغيب الكثير من النجوم عن منتخباتهم وذلك بسبب الاعتزال سواء لكبر السن أو حتى التشبع من البطولات و ترك المنافسات إلى الشباب لأخذ الفرصة.
الكثير من النجوم كانت بطولة كأس العالم السابقة والتي أقيمت في البرازيل هي البطولة الأخيرة بالنسبة لهم ليعلنوا الاعتزال، وبسبب هذا الاعتزال لن نراهم ثانيةً مع منتخباتهم.
في ضوء هذا التقرير يرصد موقع “يوروسبورت عربية؛” أبرز الأسماء التي ستغيب عن منتخبات بلادهم في التصفيات القارية التي تُلعب في هذه الأيام :

1- “ميروسلاف كلوزه”
الهداف التاريخي لكأس العالم اعتزل بعد أن رفع الكأس الذهبية في المونديال السابق البرازيل 2014 .. ويرى كلوزه من اعتزاله أنها فرصة من أجل وجود فرص كبيرة بالنسبة للاعبين الشباب.

2

2- “ستيفن جيرارد”
“كان يوم حزين للغاية بالنسبة لي” هكذا صرح اللاعب الذي مثل بلاده ومنتخب الأسود الثلاثة في 14 عاماً لَعِبَ فيهم ما يقرب من 114 مباراة دولية عن اعتزاله.

3

3- “فرانك ريبيري”
الجناح الفرنسي الذي لم يدخل ضمن قائمة الديوك المشاركة لكأس العالم البرازيل 2014 بسبب الإصابة قرر ترك الفريق والاعتزال في مفاجأة كروية كبيرة.
ريبيري قال؛ أنه يجب أن يعلم أن هذا الوقت لاعتزال كرة القدم الدولية من أجل إعطاء الفرصة إلى الشباب مثلما حدث في كاس العالم.

4

4- “دافيد فيا”
هو أول لاعبي المنتخب الإسباني إعلاناً للاعتزال الدولي بعد فضيحة كاس العالم البرازيل 2014 والتي خرجت بها إسبانيا حاملة اللقب حينها من الدور الأول بعد خسارتين وفوز حفظ ماء الوجه أمام الكانغرو الأسترالي.

5- “ديدييه دروغبا”
بعد 103 مباراة مع منتخب بلاده ساحل العاج سجل من خلالهم 61 هدف، قرر الفيل الإيفواري دروغبا اعتزال اللعب الدولي، لن نرى دروغبا ثانيةً مع منتخب بلاده في تصفيات أمم أفريقيا المغرب 2015.

6- “فيليب لام”
لا يوجد أفضل من أن تعتزل بعد أن تحمل كأس العالم بكل تأكيد، هذا ما فعله فيليب لام الذي كان قائد المانشافت في كأس العالم البرازيل والتي حققت لقبها الماكينات.

5

7- “تشابي ألونسو”
انتظر طويلاً حتى يأتي بالخبر اليقين وهو لم يعد قادراً على المشاركة مع منتخب بلاده “اللاروخا”، “أود أن أقول لكم أنها أصعب لحظات حياتي أعتقد أن حان الوقت للاعتزال الدولي” هكذا كان تصريح ألونسو عند الاعتزال.

8- “فرانك لامبارد”
بعد مستوى سيئ للغاية في مونديال البرازيل السابق، لحق متوسط ميدان فريق تشيلسي السابق ومانشستر سيتي الحالي فرانك لامبارد بزميله في وسط ملعب منتخب انجلترا ستيفن جيرارد في قرار الاعتزال الدولي، لامبارد كان دولياً منذ 1999 ولَعِبَ في 106 مباراة بقميص الأسود الثلاثة.

6

9- “جوليو سيزار”
“المشاركة في كوبا أمريكا بسن 35 قبل كأس العالم 2018 بروسيا ؟ هذا أمر أناني للغاية” هكذا رأي الحارس البرازيلي الدولي عن قرار اعتزاله بعد الحصول على المركز الرابع في كاس العالم التي أقيمت على ملاعب بلاده، واعتزل سيزار رغبةً منه أيضاً في إعطاء الفرصة للحراس الشباب من أجل تمثيل البلاد في كوبا أمريكا 2015 ومن ثم الإعداد إلى روسيا 2018.

10- “تشافي هيرنانديز”
مثل فيا و ألونسو رآى زرقاء اليمامة ومتوسط ميدان فريق برشلونة والمنتخب الإسباني بأنه قد حان وقت إعطاء الفرصة للمواهب الإسبانية الشابة في هذا المكان بعد تخييب أمال الجماهير الإسبانية في البرازيل.

زر الذهاب إلى الأعلى