العثور على جثة مبتعث سعودي في أمريكا بعد شهر من اختفائه

عثرت السلطات الأميركية أمس (الجمعة) على جثة المبتعث السعودي عبدالله عبداللطيف القاضي (23 عاماً)، الذي غاب عن الأنظار منذ شهر، وظل لغز اختفائه غريباً، وذلك في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا الأميركية.

وكانت أنباء سرت ليل أمس في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إذ أشارت حسابات مقربة من عائلة المبتعث المختفي إلى العثور عليه مقتولاً، إذ نعى شقيقه محمد «الفقيد» عبر حسابه الشخصي، فكتب:«حزينين منذ وقت فقدانك ويزيد الحزن ألماً وفاتك، إلى جنات الخلد ياعبدالله القاضي» بحسب صحيفة الحياة.

وأعلنت شرطة لوس أنجلوس، أنه سيُعقد مؤتمر صحفي يوم الاثنين القادم، للكشف عن كل تفاصيل القضية.
فيما نعت رئيسة جامعة كالفورنيا “ديان هاريسون” المبتعث عبدالله القاضي، وقالت في بيان لها: “إنه -وبحزن شديد- بلغنا وفاة عبدالله القاضي، وتتقدم بتعازيها إلى عائلته وأصدقائه علی هذا الخبر المحزن؛ حيث إن فقدان مثل هذا الشاب الواعد لهو خسارة كبيرة، وسوف نواصل، وباستخدام القانون بأي طريقة كانت؛ لمعرفة ظروف وفاته. كما أرجو من الجميع أن يشاركوا أسرة عبدالله القاضي حزنهم والدعاء له بالرحمة والمغفرة”.
زر الذهاب إلى الأعلى