صنداي تايمز: داعش ستشن هجوماً على إيران للاستحواذ على أسرارها النووية

كشفت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية عن وثيقة أعدها أحد أعضاء مجلس الحرب بتنظيم داعش اقترح فيها أن يعرض التنظيم على روسيا السيطرة على حقول الغاز العراقية فى الأنبار في مقابل قطع موسكو لعلاقتها مع طهران وتسليم أسرارها النووية.

وأوضحت الصحيفة فى تقرير بثته على موقعها الالكتروني  أن تنظيم داعش يستعد لشن حرب على إيران من أجل الحصول على أسرار برنامجها النووي، وفقاً لوثيقة نسبت إلى عضو فى مجلس حرب داعش.

ووفقاً لـ”وكالة أنباء الشرق الاوسط”، نوهت الصحيفة إلى أنه يعتقد أن تكون الوثقية قد كتبت بواسطة عبد الله أحمد المشهداني الملقب بـ”ابو قاسم ” والمسؤول عن تجنيد المقاتلين الأجانب، ويدعو فيها مسلحي داعش إلى الاستعداد للحرب ضد إيران.

وأشارت إلى أن الوثيقة عثر عليها فى منزل أحد قادة داعش خلال مداهمات شنتها القوات الخاصة العراقية في شهر مارس الماضي. ويعتقد مسؤولون أمنيون غربيون أن الوثيقة أصلية ولم يتم التلاعب بها .

ووفقاً للوثيقة التى كشفت عنها الصحيفة البريطانية، يعتزم داعش الحصول على الأسرار النووية الإيرانية عبر روسيا، فى مقابل السيطرة على حقول الغاز العراقية فى الأنبار، وقطع علاقاتها بنظام الرئيس السوري بشار الأسد فى سوريا، وتحركها لدعم دول الخليج السنية المعارضة للنظام الإيراني الشيعي “على حسب وصفها”.

ويهدف داعش، حسبما ذكرت الوثيقة، إلى تجريد إيران من “كل قوتها،” من خلال استهداف الدبلوماسيين ورجال الأعمال الإيرانيين والصناعات الإيرانية المربحة مثل الكافيار والسجاد.

زر الذهاب إلى الأعلى