أوباما يفرض قرارات صارمة لحماية حرية الإنترنت

قرر الرئيس الأمريكي باراك أوباما وضع قواعد وقوانين جديدة تسمح بضمان حرية الانترنت للمستخدمين في الولايات المتحدة الأمريكية، رافضًا أن يدفع مستخدمو الانترنت الأموال الطائلة؛ للحصول على سرعة فائقة.

ونقلت صحيفة “نيويرك تايمز” الأمريكية تصريحات لأوباما قال فيها: “حياد النت هو اساس الانترنت نفسه منذ نشأته لكنه ايضا مبدأ لا يمكن اعتباره مكتسبا” مضيفا “لا نستطيع السماح لمزودي الانترنت بخفض نوعية الاتصال بالشبكة او اختيار رابحين وخاسرين في السوق الالكترونية للخدمات والأفكار”.

وحث أوباما الهيئة الأمريكية للاتصالات على وضع قواعد تمنع حظر أو تقييد وصول المستخدمين إلى مواقع معينة أو فرض رسوم إضافية في مقابل توفير سرعات كبيرة، وهي ممارسة تعرف باسم الأولويات المدفوعة.

زر الذهاب إلى الأعلى