فيديو| تجريد لص من ملابسه وتقييده عارياً في تشيلي

تكفل المارة في أحد شوارع العاصمة التشيلية سانتياغو، بمعاقبة لص حاول سرقة النقود من رجل مسن تحت تهديد السلاح، وجردوه من ملابسه بالكامل، وربطوه على أحد الأعمدة في الشارع قبل وصول الشرطة.

وأظهرت الصور ومقاطع الفيديو التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، اللص فالينتينو أبييتا باريرا (32 عاماً) مثبتاً إلى عمود إنارة في الشارع، بواسطة النايلون المستخدم لتغليف الأطعمة، وبدا عليه الشعور بالذل والإهانة، بعد أن تجمع المارة لإلقاء نظره عليه والتقاط صوره.

ووصلت الشرطة بعد 20 دقيقة، لكن اللص رفض الحديث أمام المحتشدين، واكتفى بالتوسل لضباط الشرطة بإطلاق سراحة.

وبعد تحرير باريرا من قيوده، اقتيد إلى قسم الشرطة، ولم يكن لديه النية بتقديم شكوى ضد الأشخاص اللذين قيدوه بهذه الطريقة المذلة، واضطرت الشرطة إلى إطلاق سراحه، لأن المعتدى عليه رفض أيضاً تقديم شكوى ضده.

وقال متحدث باسم الشرطة :”ما لم يكن اللص الذي تم تقييده في الشارع عارياً أو الرجل المسن المعتدى عليه يرغبان بتقديم شكوى، فلا يمكننا فعل أي شيء”.

وسرعان ما انتشرت صور اللص على مواقع التواصل الاجتماعي، وأثارات جدلاً كبيراً بين مستخدميها، حيث رأى البعض أن ما حدث شكل درساً للص ولغيره من ضعاف النفوس، في حين استنكر آخرون معاملة اللص بهذا الأسلوب، واعتبروا أن السلطات وحدها لها الحق في معاقبته بالطرق القانونية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى