إسرائيل تدفع لـ “لبنان” 850 مليون دولار

ذكر موقع Worldbulettin التركي، أن الجمعية العامة للأمم المتحدة وافقت بأغلبية ساحقة على قرار يدعو إسرائيل لدفع تعويضات تفوق 850 مليون دولار للبنان؛ عن الأضرار الناتجة عن تسرب نفطي تسببت فيه غارة جوية إسرائيلية على خزانات وقود خلال الحرب الإسرائيلية على لبنان في يوليو 2006.

وقد صادقت الجمعية العامة على القرار بأغلبية 170 صوتا مقابل ستة أصوات مع امتناع ثلاث دول، وكانت الدول التي صوتت بـ”لا” هي إسرائيل والولايات المتحدة وكندا وأستراليا ومايكرونيزيا وجزر مارشال، ورغم أن قرارات الجمعية العامة غير ملزمة فإنها تعكس الرأي العام العالمي.

وأشار القرار؛ إلى أن الأضرار البيئية التي خلفتها الغارة الإسرائيلية على محطة لتوليد الكهرباء (جنوبي العاصمة بيروت) تمثلت في تلويث كافة الساحل اللبناني، وامتدت آثارها إلى الساحل السوري.

وكانت الجمعية العمومية قد اعتمدت خلاصات تقرير للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون صدر في أغسطس الماضي، وقدّر حجم خسائر لبنان جراء التسرب النفطي بنحو 856.4 مليون دولار، ودعا التقرير إسرائيل إلى تقديم “تعويض مناسب وفوري” على ما تسببت فيه من أضرار للبنان.

وطلبت الجمعية العمومية من بان أن يدعو أجهزة الأمم المتحدة وباقي المنظمات المشاركة في التقييم الأولي لخسائر التسرب النفطي إلى إجراء دراسة أخرى تستند إلى العمل الذي قام به البنك الدولي، وذلك لقياس وتقييم الضرر البيئي الذي وقع على الدول المجاورة جراء التسرب نفسه.

وأوضح القرار أيضًا؛ أن الأمين العام الأممي عبر عن عميق قلقه من عدم اعتراف الحكومة الإسرائيلية بمسؤوليتها تجاه إصلاح ما خلّفه التسرب النفطي للبنان وسوريا وتقديم تعويضات لهما.

 

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى