بالصور| ما هي أكثر مدن العالم تكلفة للاحتفال برأس السنة؟

كشفت إحصائية جديدة أن لندن هي واحدة من أكثر المدن إنفاقاً على احتفالات رأس السنة  وأظهرت الأبحاث التي أجريت من قبل شركة الصرف الأجنبي ترافيليكس أن 24 في المائة من البريطانيين يفضلون الاحتفال في الخارج في مدن مثل براغ وبودابست حيث تكلفة الكحول والمواد الغذائية أقل بكثير من لندن.

وأظهر المسح أن سكان لندن و زوارها ينفقون 336،14 جنيه استرليني للشخص الواحد في العاصمة يوم 31 ديسمبر على أساس متوسط تكلفة نصف لتر من البيرة، وزجاجة من الشمبانيا، وو جبة مسائية وحضور عروض الألعاب النارية.

و في نفس الليلة بنيويورك ينفق المحتفلون 118،60 جنيه استرليني لكل شخص، في حين أن تكلفة الاحتفال في بودابست لا تتجاوز 66،81 جنيه استرليني للشخص الواحد  مع سعر وجبة يقدر بحوالي 22 جنيه استرليني.

24019DE000000578-0-image-a-46_1418405324097

و أظهرت الدراسة أن العاصمة التشيكية براغ، تتمتع بأقل تكلفة للاحتفال بعيد رأس السنة حيث لا تتعدى تكلفة تناول المشروبات ووجبة العشاء في المتوسط 42،90 جنيه استرليني بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وشملت الدراسة ستة مدن تم اختيارها لأنها تقع ضمن مسافة رحلة جوية أو برية تبعد ست ساعات عن لندن، و تبين من خلال الإحصائيات أن عاصمة المملكة المتحدة هي المدينة الوحيدة التي تتقاضى رسوماً مقابل مشاهدة  الألعاب النارية.

وأكد عمدة لندن بوريس جونسون مؤخراً أن مشاهدة الألعاب النارية في ساحة التايمز الشهيرة سيفرض عليها رسم دخول يبلغ 10 جنيه استرليني للمرة الأولى على الإطلاق،  و سيتم السماح فقط لنصف عدد الحضور الذي كانت تشهده السنوات السابقة، وهذا يعني أن الكثير من الأسر لن تكون قادرة على التمتع بالاحتفال التقليدي الذي كان مجانياً في السابق.

ويحتاج البريطانيون إلى ميزانية تقدر بحوالي 245 جنيه استرليني للاحتفال بحلول العام الجدي في العاصمة الفرنسية باريس، وعلى الرغم من أن باريس لا تعد من المدن الأقل تكلفة للاحتفال، إلا أنها تبقى أقل بحوالي 100 جنيه استرليني مما هو عليه الحال في لندن.

24019E5B00000578-0-image-a-50_1418405341088

و من بين 2،000 شخص شملهم الاستطلاع، قال 30 في المائة من المحتفلين إنهم يرغبون في قضاء رأس ليلة السنة في نيويورك، كما أن الاستطلاع كشف عن أن مدينة تورينتو الكندية من بين الوجهات المفضلة للبريطانيين للاحتفال في الخارج.

وقال ديفيد سوان من ترافيليكس: “إن الجنيه الاسترليني يوفر قيمة جيدة للبريطانيين الذين يرغبون في التمتع باحتفالات رأس السنة الجديدة في الخارج.”

وتكشف الدراسة أيضاً أن الرجال هم أكثر إنفاقاً بكثير من النساء في ليلة رأس السنة الجديدة، حيث يقدر متوسط  إنفاق الرجل 200 جنيه استرليني على الحدث السنوي أي أكثر بـ 18 في المائة من متوسط إنفاق النساء البالغ 169 جنيه استرليني.

240120CB00000578-0-image-a-51_1418406204219

زر الذهاب إلى الأعلى