فيديو| “سوني” تعاند كوريا الشمالية وتهدد بعرض فيلم اغتيال “الزعيم” في الكريسماس

قال مايكل لينتون، الرئيس التنفيذي لشركة “سوني إنترتينمنت”، أمس الثلاثاء، إن عددًا قليلًا من دور السينما الأمريكية المستقلة ستعرض فيلم “ذي إنترفيو”، وهو فيلم كوميدي عن مؤامرة لقتل زعيم كوريا الشمالية “كيم جون أون”، اعتبارًا من غد الخميس، في إطار الاحتفال بأعياد “الكريسماس”.

وأوضح لينتون في بيان نقله موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي: “لم نتخل مطلقا عن طرح (ذي إنترفيو)، ونحن متحمسون لأن فيلمنا سيعرض في عدد من دور السينما يوم عيد الميلاد”.

وأضاف: “نحن فخورون بإتاحة الفيلم للجمهور ولوقوفنا ضد أولئك الذين حاولوا قمع حرية التعبير”.

وكانت سينما “ألامو درافتهاوس”، بولاية تكساس، وسينما “بلازا أتلانتا” بمدينة أتلانتا في ولاية جورجيا من بين أولى دور السينما التي أعلنت عن عرض الفيلم.

وكتب نجم الفيلم سيث روجن على تويتر: “لقد تحدث الناس.. لقد سادت الحرية.. سوني لم تستسلم، سيتم عرض (ذي إنترفيو) في دور العرض”.

ومن جانبه رحب الرئيس الأمريكي باراك أوباما، بقرار شركة “سوني بيكتشرز” بعرض فيلم “ذي إنترفيو” في عدد محدود من دور العرض الأمريكية، خلال عطلة أعياد الميلاد، حيث قال المتحدث باسم البيت الأبيض “آريك شولتز” أن البيت الأبيض يرحب بتلك الخطوة مؤكدًا أن الولايات المتحدة تؤمن بحرية التعبير وحق التعبير الفني.

وأضاف المسئول الأمريكي أن شركة “سوني” أطلعت البيت الأبيض على كافة المشاورات التي أجرتها على مدى اليومين الماضيين بشان عرض الفيلم.

وكان أوباما قد قال الأسبوع الماضي أن “سوني” أخطأت بسحب الفيلم بعد الهجوم على شبكات الكمبيوتر الخاصة بها والذي ألقي باللوم فيه على كوريا الشمالية.

زر الذهاب إلى الأعلى