فيديو| 10 أشياء يجب أن تعرفها عن اقتصاد روسيا

قام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس، باستغلال تواجده في المؤتمر الصحفي الخاص بأهم أخبار نهاية العام، وأشار إلى أزمة أسعار النفط العالمية، والعقوبات الاقتصادية التي يفرضها الغرب على بلاده.

وقامت شبكة “CNN” الأمريكية، بنشر تقرير يوضح 10 حقائق يجب على العالم أن يعرفها حول الاقتصاد الروسي، وهي كالتالي:

الروبل:

العملة الروسية، حيث أوضح التقرير أنه خلال عام 2014 فقد “الروبل” قيمته الاقتصادية أمام الدولار أكثر من مرة، فكانت البداية حينما فقد 45% من قيمته أول العام، ومؤخرًا وصل الأمر إلى 85%، وذلك وفقًا لما ذكرته وكالة “بلومبرج”.

التضخم:

كان البنك المركزي الروسي يستهدف استقرار معدل التضخم عند 5% فقط خلال هذ العام، ولكن الأمر فشل منهم، حيث وصل المعدل إلى 9.4%، وذلك بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية لعنان السماء بنسبة بلغت 12.6% في شهر نوفمبر، ويرجع هذا جزئيًا بسبب الغرامات الاقتصادية التي فرضت على روسيا، ومن بينها حظر توريد المواد الغذائية إليها، وتقول وسائل الإعلام الروسية أن تلك النسبة قد تصل إلى 25% مع بداية العام الجديد.

أسعار الفائدة:

رفع البنك المركزي الروسي الأسبوع الماضي، قيمة الفائدة من 10.5% إلى 17%، وهو أكبر ارتفاع تشهده روسيا منذ عام 1998.

الركود:

يتوقع صندوق النقد الدولي الروسي أن يتوقف معد النمو هذا العام، وقال مسؤولون روس أن الاقتصاد من المتوقع أن ينكمش بنسبة 5%، إذا ظل سعر النفط عند 60 دولارًا.

النفط:

غرقت أسعار النفط إلى 55 دولارًا للبرميل، وهو مستوى لم يشهده منذ خمس سنوات، وهذا الانخفاض يضر روسيا، حيث أن نصف عائدات الحكومة تأتي من صادرات النفط والغاز.

نفاذ رأس المال:

يتوقع البنك المركزي الروسي نفاذ رأس المال خلال عام 2014 بنسبة 130 مليار دولارًا، كما يتوقع أن ينفذ بنسبة 120 مليار دولارًا خلال العام المقبل.

احتياطيات العملة:

تمتلك البنوك الروسية 416 مليار دولارًا من احتياطي العملة الأجنبية، وهي القيمة التي انخفضت بنسبة 21% عن العام الماضي.

الديون الخارجية:

تبلغ قيمة الديون المستحقة على الحكومة والبنوك الروسية والشركات التابعة لها حوالي 678 مليار دولارًا، ومن المقرر أن تسدد منها 130 مليار دولارًا خلال العام المقبل.

العجز:

يتوقع الخبراء معاناة روسيا من عجز في الموازنة العامة بنسبة 2% خلال العام المقبل، وهي النسبة التي تكاد أن تكون صغيرة مقارنة بالعديد من البلدان الأخرى.

التخفيضات في الميزانية:

مع ارتفاع مؤشرات العجز التي تلوح في الأفق، فيتوقع أن تشهد الميزانية خفض 5% خلال عام 2015، وقال الخبراء أن وزاراتي الدفاع والأمن الوطني هما الناجيان الوحيدان من تلك التخفيضات.

زر الذهاب إلى الأعلى