3 أسباب تجعل “وول ستريت” الأكثر خطورة

وول ستريت هو شارع البورصة والأعمال في أمريكا، وهو المكان الأكثر أمنًا منذ الأزمة الاقتصادية العالمية، ولكن المخاطر بدأت تتسلل إلى سوق المال، وفقًا للتقرير الصادر عن الكونجرس، من مكتب وزارة الخزانة للبحوث المالية.

وأوضح التقرير أن هناك 3 أسباب تجعل سوق المال أكثر خطورة من العام الماضي:

1- الأعمال أصبحت محفوفة بالمخاطر، خاصة مع إنخفاض أسعار الفائدة، مما جعل المستثمرين يبحثون عن سوق مالية بعيدًا عن أمريكا.

2- عدم وجود سيولة مالية، والتي يصفها المحللون الاقتصاديون بـ”شحوم” عجلة سوق المال، ولكن وزارة الخزانة أبدت تخوفها من قلة الأموال النقدية، لاسيما وأن الكثير من المستثمرين خلال السنوات الأخيرة، واصلوا الهجوم على الأموال النقدية في البنوك.

3- وهم سوق التعاملات المالية، حيث ذكرت وزارة الخزانة الأمريكية في تقريرها، أن التطور التكنولوجي الكبير ساهم في انعقاد صفقات وتبادلات تجارية، على بعد، دون أن يعرف الرأي العام عنها شيء، الأمر الذي تسبب في إخفاء قيمة التعاملات الحقيقية للصفقات.

زر الذهاب إلى الأعلى