صحيفة دنماركية ترفض نشر رسوم “شارلي إيبدو”

في خطوة انفردت بها بين باقي الصحف الكبرى في الدنمارك، لن تعيد صحيفة يولاندس بوستن نشر رسوم الصحيفة الفرنسية شارلي إيبدو.

وقررت الصحيفة تشديد إجراءات الأمن بعد هجوم باريس الذي قتل فيه عشرة صحفيين وشرطيان.

وكانت صحيفة يولاندس بوستن أثارت موجة من الاحتجاجات في العالم الإسلامي، قتل فيها ما لا يقل عن 50 شخصًا، حين نشرت عام 2005، رسومًا مسيئة للإسلام وفقًا لـ “سكاي نيوز”.

وأعادت باقي الصحف الدنماركية الأخرى نشر رسوم الصحيفة الفرنسية الأسبوعية الساخرة ضمن تغطيتها للهجوم الذي وقع في باريس، الأربعاء.

كما نشر الكثير من الصحف الأوروبية الأخرى رسوم شارلي إيبدو لـ”لتنديد بالحادث”.

زر الذهاب إلى الأعلى