فيديو| كيف يجند “الجهاديون” على أنغام الراب؟

سنوات قبل أن يصبح شريف كواشي متطرفا ويشارك في قتل 12 شخصا في مقر مجلة شارلي إيبدو الفرنسية، فالشاب كان مغني راب طامح، قبل أن يتحول إلى جهادي نفذ مع شقيقه واحدة من أعنف الهجمات الإرهابية في العاصمة الفرنسية باريس والتي هزت العالم بأسره.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى