كوريا الشمالية وروسيا يتفقان على أمريكا

ذكر موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي، أن أخر الاتصالات بين كوريا الشمالية وروسيا، تشير إلى أن خطط الولايات المتحدة الأمريكية مهددة بالفشل، تجاه الوضع في روسيا تحديدًا.

وأوضح الموقع الأمريكي أن هناك اتفاق بين حكومتي روسيا وكوريا الشمالية، يقضي بزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، حيث أعلنت وزارة روسيا لتنمية الشرق الأقصى مؤخرًا أن الشركات الروسية ستقيم علاقات تجارية  من خلال بنك كوريا الشمالية للتجارة الخارجية، الأمر الذي يمكن أن يرفع قيمة المدفوعات في العملة الروسية “الروبل”.

كما أعلنت نفس الوزارة في شهر أكتوبر الماضي، أن الدولة الروسية تفكر في توسع حجم التبادل التجاري مع كوريا، حيث سيشمل الاتفاق التعامل بالعملة الروسية، لانقاص الضغط الأمريكي – الأوروبي على الاقتصاد الروسي.

وقال الموقع الأمريكي إن في هذا الحال لن تعتمد كوريا الشمالية على الدولار الأمريكي، من ناحية، وعلى الجانب الأخر ستساهم في انتعاش الاقتصاد الروسي، وفي تلك الحالتين سيكون الخاسر الأكبر الولايات المتحدة.

يذكر أن هناك خلافات عسكرية وسياسية كبيرة بين واشنطن وبيونج يانج، منذ سنوات عدة، كما شهدت العلاقة الأمريكية – الروسية، حالة من الطريق المغلق مؤخرًا، لاسيما عقب العقوبات الاقتصادية التي فرضتها أمريكا على الدب الروسي، مما أثر سلبًا على عملتها.

زر الذهاب إلى الأعلى