الفيدرالية تكشف تلاعب غوغل في نتائج البحث

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال أمس تقريرًا يُسَلِّطُ الضوء على التحقيق الذي قامت به لجنة التجارة الفيدرالية في وقتٍ مبكر من عام 2013. يركز التحقيق على كيفية تلاعب غوغل في نتائج بحثها في محاولةٍ منها لتعزيز خدماتها الخاصة ضد منافسيها. ووفقًا للتقرير، اتهمت لجنة التجارة الفيدرالية غوغل بتعزيز خدماتها الخاصة بالتسوُّقِ، والسفر، وشركات الأعمال المحليَّة.

على سبيل المثال، قامت غوغل بتعزيز نتائج خدماتها الخاصة بالطيران لتتجاوز الآخرين، على الرغم أن الخيارات التي توفرها خدمات غوغل للطيران من حيث التفاصيل والرحلات أقل بكثير من منافسيها. تم العثور أيضًا على تلاعب غوغل في نتائج منتجاتها المعنيَّة بالتسوّق لتعلو نتائجها على الآخرين.

وتناول التحقيق أيضًا ما يدعي بأن غوغل كانت تنسخ التقييمات من خدمة مراجعة المستهلك الموجودة على موقع Yelp إلى خدماتها الخاصة، في محاولة لإعطائها المزيد من المصداقية. حالة أخرى مشابهة تأتي في اتهام غوغل بنسخ بيانات المنتجات من أمازون ووضعها في خدماتها الخاصة.

ومنذ بداية التحقيق، توقفت غوغل عن هذه الممارسات، لكن ليست كلها جميعًا.

وعلى الرغم من كل هذه الاتهامات والنتائج، قررت لجنة التجارة الفيدرالية أنه لا يوجد سبب لاتخاذ إجراءات ضد غوغل، كما نشرت الصحيفة أجزاء من التقرير، حيث رفضت اللجنة إتاحة بعض الأجزاء من التقرير.

زر الذهاب إلى الأعلى