صور- فيديو| 600 مليون دولار ثمناً لطائرة “بوينغ 747-8” الخاصة

ذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية أن الشركة الأمريكية “جرينبوينت للتكنولوجيا” قد أنفقت 246 مليون دولار في سبيل عملية تحويل طائرة “بوينغ 747-8” التي تتسع لـ 450 راكباً لعميل خاص لم يُكشف عن اسمه بعد. علما أن ثمنها قبل تغيير تصميمها الداخلي يبلغ قرابة 354 مليون دولار أمريكي.

1

طائرة “بوينغ 747-8” تحمل عادة 450 راكباً تم تحويلها إلى طائرة خاصة لمالك غير معروف مع إعادة التصميم بالكامل لتجد جميع المزايا المتوافرة على يخت فاخر وضخم أيضاً، وبتصميم غاية في البذخ، يمكن أن يكون معتاداً قليلاً على متن اليخوت الفاخرة والفخمة لكنه أكثر بكثير مما هو متاح على أي طائرة خاصة.

2

ويُقدَّر ثمن الطائرة نفسها 354 مليون دولاراً، أما التعديلات عليها فوصلت إلى 246 مليون دولار لتقدر قيمتها الكلية بـ 600 مليون دولار.

ولقد استطاعت شركة “جرينبوينت للتكنولوجيا” تسليم الطائرة لصاحبها المجهول بعد أن حولتها بالكامل لطائرة خاصة فخمة على شكل يخت بعد 3 سنوات من العمل السري والشاق.

3

وعلى الرغم من عدم وجود صور للطائرة من الداخل إلا أن الشركة أطلقت التصميم الرقمي الذي يعطي صورة دقيقة عن مقدار الفخامة والرقي في الداخل، لتحول أطول طائرة جيت للركاب في العالم إلى طائرة خاصة مع تمتعها بمقصورة واسعة يصل عرضها إلى 20 قدماً وطولها إلى 200 متراً.

4

وقد شكل إعادة التصميم إضافة مطعم وغرفة للطعام وغرف نوم ومساحة للمكتب وصالة كبيرة وقاعة مؤتمرات أيضاً، فمما لا شك فيه أن صاحب هذا الترف الكبير سيكون لديه الكثير من العمل في هذه الطائرة.

5

أما غرفة النوم فهي مثل فنادق الدرجة الأولى؛ تحتوي على سرير ومنطقة جلوس، وهي مريحة ومضيئة ومتجددة الهواء بشكل مذهل. وأماكن النوم العادية التي كانت موجودة في الطائرة “إيرولوفت” والتي كانت مخصصة لكبار المسافرين والشخصيات الهامة للمزيد من الخصوصية والاسترخاء فقد تم تحويلها إلى درج للوصول للقسم الأمامي من الطائرة.

6

زر الذهاب إلى الأعلى