فيديو| حسني مبارك يحيي أنصاره في ذكرى تحرير طابا

نشرت صفحة “أنا آسف يا ريس” على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، المؤيدة للرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، أول فيديو لمبارك من داخل غرفته بمستشفى المعادي العسكري بعد براءته من جميع القضايا التي حوكم فيها.

وظهر مبارك وهو يلوح لمؤيديه، الذين جاءوا للاحتفال معه بذكرى تحرير طابا، التي تحررت عام 1989، حين كان مبارك رئيساً للجمهورية. وتصادف يوم أول امس الخميس الذكرى الـ26 لها.

وقال كريم حسين، المسؤول عن الصفحة إن الرئيس مبارك ظهر بحالة صحية جيدة ومعنويات مرتفعة، مؤكداً أنه شعر بالسعادة بعدما شاهد أنصاره يحيونه ويهتفون له في يوم انتصاره بذكرى تحرير طابا بحسب موقع العربية.نت.

وقال حسين إن الفيديو تم تصويره من غرفة مبارك بالمستشفى العسكري في المعادي وكان بجواره نجليه جمال وعلاء مبارك وبعض أقاربه وأصدقائه، مشيراً إلى أن الرئيس الأسبق كان سعيداً جداً بتوافد محبيه وأنصاره لتحيته في هذا اليوم الذي استردت فيه مصر آخر قطعة أرض كانت محتلة وهي طابا.

وقال إن الصفحة احتفلت علي طريقتها الخاصة بنشر أوراق مخطوطة بيد مبارك، بعنوان “ملحمة طابا” والتي كان أهداها للإعلامية الكويتية فجر السعيد.

وكانت كلمات مبارك كالتالي: “استرجع ذكريات الأيام المجيدة التى عشتها فى خدمة بلادى، يظل الـ19 من مارس يوماً أعتز وأفتخر به بعد أن تركت منصبي كرئيس للجمهورية، وأصبحت فى ذمة التاريخ، وأحمد الله أننى أديت الأمانة ولم أفرط يوماً فى حقوق بلادي وسيادة وطني وعزة مصر التى شرفت برئاستها على مدى ثلاثة عقود، وأترك التاريخ أن يحكم على ما قدمته لوطني لأنها مجرد تذكرة لأجيال لم تعاصر هذه اللحظات والأيام المجيدة من تاريخ مصر”.

وكانت رابطة “أبناء مبارك” قد احتفلت أيضاً أمام المستشفي العسكري بالمعادي، بذكري تحرير طابا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى