بعد تجربة طيران الإمارات.. “لا أريد السفر بشركات أخرى”

نقل موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي عن أحد المسافرين الأمريكيين قوله، أنه فضل شركة طيران الإمارات، التي تمتلكها حكومة “دبي”، عندما خيير بينها وبين دلتا للطيران، رغم أن سعر تذكرة الدرجة السياحية في الشركتين ذهابا وإيابا يناهز 800 دولار.

وأضاف الموقع الأمريكي أن طيران الإمارات، التي تمتلكها حكومة دبي، توسعت في الأسواق الأمريكية في السنوات الماضية، وغالبا ما تندرج في صدارة شركات الطيران العالمية الأعلى تصنيفا.

وتابع الموقع الأمريكي، أن الرحلة لم تخيب أمل ذلك المسافر، فقد أكل وشرب ما طاب له، وشاهد عددا من الأفلام ، من بينها أفلاما فازت مؤخرا بجوائز الأوسكار.

وكان سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى لطيران الإمارات قد وجه رسالة لشركات الطيران التي تتهم الناقلة الإماراتية بالاستيلاء على ركابها وهي: “حسنوا العروض والخدمات التي تقدمونها ليعود المسافرون إليكم” .

وأضاف أنه بدلاً من أن تصب شركات الطيران الأمريكية جهودها في مطالبة حكومتها بإعادة النظر في اتفاقيات الخدمات الجوية التي وقعتها مع الإمارات في العام ،1999 للحد من توسع الناقلات الخليجية في السوق المحلي الأمريكي، عليها التركيز على تقديم الخدمة بشكل أفضل بدلاً من العودة إلى الوراء .
وأضاف: “قدموا أفضل الخدمات للركاب لتزيد حصتكم في السوق، حيث إن المسافرين لا يمانعون دفع مبالغ إضافية إذا كانت الخدمة المقدمة جيدة” .

زر الذهاب إلى الأعلى