صور| حيوان “ورل النيل” يغزو ولاية فلوريدا

تجارة الحيوانات الأليفة الغربية تعد وسيلة لإدخال عدد من المخلوقات المدمرة والخطيرة إلى أماكن لا تنتمي إليها، والمناخ الشمسي الذي تتمتع به ولاية “فلوريدا” يعد مثاليًا لكثير من تلك المخلوقات الغازية.

وقال موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي إن المواطنين في ولاية فلوريدا اعتادوا على شراء الثعابين الصغيرة، والأسماك الملونة، والسحالي، وعندما يصلوا إلى مرحلة من العمر يصعب السيطرة عليهم فيها يقومون بإلقاءها خارج منازلهم في أماكن غير مناسبة، حيث يطلقون العنان لتلك المخلوقات بشكل جيد جدًا؛ ما يجعلها تزدهر وتتحول إلى حيوانات مفترسة تعيث فسادًا في النظام البيئي.

16384920947_2130fcc7c7_k

وأكد الموقع أنه في الآونة الأخيرة “سمعنا عن الثعابين البورمية الأكثر عدوانية من الثعابين الصخرية، التي يخشى مسئولو الحياة البرية القضاء على الثعالب والأرانب والغزلان”.

وأشار الموقع إلى أن ضباط الحياة البرية في فلوريدا يسعون للسيطرة والتعامل مع كائن “ورل النيل”، الذي يشتهر بأنه ابن عم السحلية، والذي يتواجد في الولايات المتحدة منذ عام 1990.

7884050132_df93b32850_b

ويعتقد آلاف أن هناك الآلاف من هذا الكائن بدأ في الانتشار داخل أجزاء كبيرة من ولاية فلوريدا، لا سيما مقاطعة “بالم بيتش”، ويأمل المسؤولون إمكانية السيطرة عليه في أقرب وقت ممكن.

زر الذهاب إلى الأعلى