قصة سيارة البابا يوحنا الفيراري التي بيعت مقابل 6 ملايين دولار

فاقت السيارة الفيراري الخاصة ببابا الفاتيكان الراحل البابا يوحنا بولس الثاني، السعر المتوقع لبيعها في المزاد بصالة RM Auctions بأحد فنادق ولاية كاليفورنيا الأميركية، حيث تم بيعها مقابل 6 ملايين و50 ألف دولار.

وتبلغ القيمة السوقية للسيارة، وهي من طراز «إنزو» مليونا ونصف المليون دولار، بينما كان متوقعا أن تحقق ما بين 4 و6 ملايين دولار نظرا لقيمتها التاريخية بحسب صحيفة الشرق الأوسط.

وتعود قصة السيارة الفيراري «إنزو» إلى رئيس الشركة الإيطالية لوكا كورديرو مونتيزيمولو، الذي أراد إهداء آخر سيارة من طراز «إنزو»، رقم 400، إلى بابا الفاتيكان تحديدا، وبفتح حقيبة السيارة الأمامية، نجد مكتوبا عليها بخط واضح إهداء خاص لبابا الفاتيكان باللغة الإيطالي جاء فيه «هذه السيارة (إنزو) فريدة في تاريخ شركة فيراري، فهي رمز للتضامن مع من يعاني والذي يلهمنا إياه البابا العظيم يوحنا بولس الثاني».


online5 (3)

وكانت شركة السيارات الإيطالية قد قررت في عام 2005 إنتاج 349 سيارة للإبقاء على الإنتاج أقل من الطلب، من باب التفاؤل، لكن طلبات العملاء زادت ليرتفع العدد إلى 399.

وبعدما تلقى الهدية، وجه البابا يوحنا بالتبرع بالسيارة باسمه لضحايا فيضانات تسونامي التي ضربت جنوب شرقي آسيا آنذاك، ومن ثم عادت السيارة إلى المصنع وعرضت في المزاد، وبالفعل حصل الفاتيكان على الأموال التي تم جمعها مع بيعها للاستخدام الخيري لها، قبل أن تذهب السيارة للمالك الجديد في الولايات المتحدة في العام نفسه.

زر الذهاب إلى الأعلى