بالفيديو| اللقطات الأخيرة للصحفية البريطانية المنتحرة في تركيا

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية مقطع فيديو سجلته قناة CCTV للصحفية البريطانية السابقة في هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، التي انتحرت في مطار أتاتورك في تركيا.

وكانت الصحفية البريطانية مسافرة من لندن إلى أربيل، إلا أنها أقدمت على الانتحار، بعد أن تأخرت على رحلة “الترانزيت” في مطار أتاتورك بإسطنبول.

وقالت الصحيفة البريطانية إن السيدة المنتحرة تدعى جاكلين ستن، هي بريطانية الجنسية، وتبلغ من العمر 50 سنة، كانت تشغل منصب مديرة معهد “السلام والحرب في العراق” كما عملت سابقًا صحفية لدى هيئة الإذاعة البريطانية.

بدأت قصة الانتحار، حينما وصلت “ستن” إلى إسطنبول عند الساعة 9:58 صباحا يوم السبت الماضي، كان من المفترض أن تغادر إلى أربيل عند الساعة 12:15، لكن حسبما ذكرت صحيفة حرييت التركية تأخرت عن الرحلة.

بعدها حاولت استدراك الموقف للذهاب في الرحلة القادمة، لكنها دخلت في جدال مع موظفي الخدمات الأرضية في مطار أتاتورك، فطلب منها الموظفون شراء تذكرة جديدة، باعتبار أن شركة الطيران لن تعوضها الرحلة التي فاتتها.

ونظرا لعدم قدرتها المادية على شراء تلك التذكرة، توجهت مباشرة إلى حمامات المطار، حيث قالت تقارير أنها شنقت نفسها برباط حذائها، وقد عثر مسافرون روس على جثتها وأخطروا السلطات التي قامت بدورها بنقلها إلى الطب الشرعي.

 

زر الذهاب إلى الأعلى