“تليجراف” تهاجم تصريحات مسؤول حكومي مصري بسبب مطار شرم الشيخ

مع إجراء التحقيقات حول حادث الطائرة الروسية، ذكرت صحيفة “تليجراف” البريطانية أن الخبراء البريطانيين قد يكونوا تجاهلوا وجود عيوب في الإجراءات الأمنية في مطار شرم الشيخ.

وأشارت الصحيفة، أمس، إلى تصريح محافظ جنوب سيناء، خالد فودة، الذي قال إن خبراء الطيران البريطانيين كانوا متواجدين في شرم الشيخ قبل أسابيع من ادعاءات زرع قنبلة في الطائرة الروسية ولكن لم يرفعوا شكوى من الإجراءات الأمنية.

وقال فودة إن مصر فوجئت بقرار تعليق الرحلات البريطانية، لأن الخبراء البريطانيين كانوا يزورون مصر على مدار العام لتقييم الإجراءات الأمنية ومعداتها، وكانوا يقولون إنه لا توجد مشاكل.

2E59BCB100000578-0-image-a-3_1447275281668

وأشارت الصحيفة إلى أن تصريحات فودة تثير التساؤلات حول التفتيشات السابقة التي كان يجريها الخبراء البريطانيون، خاصة أن مطار شرم الشيخ كان محط اهتمام بريطانيا طوال عامين، نظرا لأعداد السياح البريطانيين في سيناء التي توجد بها جماعات جهادية، حتى أن بريطانيا قدمت بالفعل معدات أمنية.

ومن المعروف أن زيارة الخبراء البريطانيين عادة ما تتم بعد إخطار السلطات المصرية بوقت كاف، ليعطي الجانب المصري فرصة للاستعداد.

وأشارت الصحيفة إلى اعتماد السياحة في سيناء على البدو، حيث إنهم العمود الفقري في السياحة في شرم الشيخ وسيناء عموما، حيث قال فودة إن البدو يعتمدون على السياحة كمصدر رزق، وإذا انقطعت الآن فيمكن أن يقوموا بأي شيء، على حد قوله؛ بينما أشارت الصحيفة إلى أن البدو يعيشون في المناطق التي تتواجد بها الجماعات الجهادية في سيناء ،ومنها جماعة أنصار بيت المقدس التي أعلنت الولاء لداعش، وقالت الصحيفة إن الجماعة قد تضم عناصرا منهم.

زر الذهاب إلى الأعلى