بـ 250 مليون درهم.. الأهلي يقترب من الدوري

سنيار: تحققت المقولة التي أطقلها قبل ثلاثة أشهر عبدالله النابودة رئيس مجلس إدارة نادي الأهلي الإماراتي حين ذكر أن من يريد الدخول في المنافسة على الدوري فعليه أن يدفع مبلغ  250 مليون درهم، فقد اقترب الأهلي كثيراً من منصة تتويج بطل دوري الخليج العربي لكرة القدم، بعد فوزه على العين، أمس، بهدف وحيد، ووصوله إلى النقطة 59 محافظاً على الصدارة بفارق 6 نقاط عن العين الذي بقي في المركز الثاني، مع بقاء ثلاث جولات فقط على نهاية المسابقة.

وكان تصريح النابودة قد أثار ضجة كبيرة بين الأوساط الرياضية، فقد رد سامي القمزي رئيس مجلس إدارة نادي الشباب على ذلك التصريح في أنه لو كان على رأس نادٍ يملك ميزانية كبيرة لما تغيرت قناعته في أن دورينا لا يستحق هذه المبالغ الطائلة التي تصرف من أجله، وتساءل : “هل يعقل أن نصرف أكثر من 300 مليون درهم من أجل التتويج بلقب لا تتعدى مكافآته 18 مليون درهم.”.

وفي دوري 2013-2014 الذي فاز الأهلى ببطولته أشار عدد من الرياضيين إلى أن تكلفة الحصول على اللقب قاربت مبلغ الـ300 مليون درهم إماراتي، أي ما يعادل 60 مليون يورو، وهي قيمة التعاقدات مع اللاعبين والمدربين المحترفين، إلى جانب الرواتب ونفقات الفريق بشكل عام، وهو يمثل الرقم الأكبر في تاريخ الكرة الإماراتية التي ينفقه نادي على فريقه الكروي في سبيل تحقيق اللقب.

زر الذهاب إلى الأعلى