بالصور| قطارات المستقبل فائقة السرعة تُحلّق في الهواء

الرؤية المستقبلية للقطارات حسب أيلون موسك رئيس شركة (سبيس كس) هي قطارات تتحرك بسرعة 1220 كلم/ الساعة: وبالرغم من السرعة المذهلة التي لا زالت في طور البحث، فإن قطارات أخرى سريعة، بدأ التخطيط لها في جميع أنحاء العالم.

هايبرلوب (Hyperloop) هو أنبوب مواصلات من تصميم أيلون ماسك، مؤسس شركة الطيران (سبيس اكس) ومصنع السيارات تسلا. حيث يخطط موسك رحلة للمسافرين عبر أنابيب صلب m بسرعة 1200كلم / ساعة. ومن ضمن المخططات المستقبلية إنشاء خط بين براتيسلافا وفيينا وبين shk فرانسيسكو ووادي السليكون بحسب موقع DW.

الشيء المميز في هايبرلوب هو نظام تفريغ الهواء، حيث يجب أن يسود ضغط هواء منخفض في الداخل مقارنة بالخارج، وذلك لضمان السرعة الكبيرة. وهذا يتطلب مضخات تفريغ هواء كبيرة، من أجل تقليل ضغط الهواء القوي داخل الأنابيب.

2

المشروع قابل أيضا للتطبيق على صورة نفق تحت الماء، وبالتالي فإن الموافقة الرسمية ستكون بالتأكيد أسهل مما لو كانت الأنابيب على اليابسة. وحتى الآن لايزال المشروع في مراحله الأولى التجريبية. في يناير/كانون الثاني من هذا العام أجرت شركة هايبرلوب للتكنولوجيا تجارب قرب لاس فيغاس في ولاية نيفادا ولكن على نطاق مصغر.

3

قطارات هايبرلوب الضيقة ينبغي أن تطفو على وسادة هوائية. والسرعة المتوقعة تفوق 1200 كيلومتر بالساعة. إلا أنه لا يزال هناك شكوك عن إمكانية تحمل المسافرين لهذه السرعات العالية، وما هي الإسعافات الضرورية لهم، وكيف ينبغي أن تكون؟. كلها أمور لا زالت في طور البحث.

4

في سويسرا يعمل مهندسون سويسريون على تطوير نظام أنفاق مفرغ من الهواء يربط أهم المدن السويسرية ببعضها البعض، وذلك لصالح شركة القطارات السويسرية. القطارات سوف تطفوا ليس على الهواء كما في هايبرلوب، وإنما ستكون ضمن موجات كهرومغناطيسية، وستكون السرعة المتوقعة حوالي 500 كلم / ساعة.

5

شعور التحليق يمكن أن يشعر به أيضا المسافرون على متن القطار الياباني ماغليف، الذي ينطلق بسرعة 500 كيلو متر في الساعة أيضا. ومن المقرر أن يكون الخط جاهزا بين طوكيو وناغويا عام 2027.

6

وهكذا يبدو قطار ماغليف من الخارج: حيث يرمز الاسم إلى المغناطيس أو الخطوط المغناطيسية. حيث سيحلق القطار عبر الموجات الكهرومغناطيسية ويوجه من خلال تلك الموجات. ولن يوجد احتكاك بين القطار والسكة، وبالتالي يضمن هذا الأمر هدوء في الحركة.

7

ترانسرابيد شنغهاي (Transrapid Shanghai) هو حاليا أسرع قطار في العالم بسرعة تشغيل 430 كيلومترا في الساعة. وينقل القطار الركاب من ضواحي شنغهاي إلى المطار، وذلك في رحلة 30.5 كيلومترا يقطعها في ثمانية دقائق.

8

اشتهرت ألمانيا بقطارات ICE فائقة السرعة من شركة سيمنس، ففي عام 1988 سجلت قطارات ICE رقما قياسيا بسرعة 406.9 كيلومترا في الساعة، إلا أنه عادة ما تسافر القطارات بسرعة 300 كم / ساعة. الآن قطارات Velaro الألمانية هي مطلب العديد من الدول مثل الصين وروسيا وبريطانيا وتركيا، وتمتاز بإمكانية دمجها بسهولة في شبكات النقل القائمة.

9

زر الذهاب إلى الأعلى