لماذ يبقى الوافدون في دبي مدة أطول مما خططوا له؟

أظهرت دراسة جديدة أن العديد من الوافدين إلى دبي يبقون فيها لعدة سنوات إضافية عما كانوا قد خططوا له من قبل، لكنهم في نفس الوقت يفشلون في التخطيط بشكل سليم للمستقبل.

ووفقاً للنتائج التي كشفت عنها الدراسة التي أجرتها Wills and Probate Registry قال 64%  من العمالة الوافدة إنهم أمضوا في دبي فترة أطول بكثير مما كانوا يخططون له، حيث بقي معظمهم 3 سنوات إضافية على الأقل، في حين قال واحد من كل 10 أشخاص إن فترة إقامتهم في دبي زادت بحوالي 20 سنة بحسب صحيفة إيميرتس247.

وأشارت نتائج الدراسة أيضاً إلى أن حوالي 70% من المشاركين قالوا إنهم يعيشون حياتهم التي يحلمون فيها بدبي، ولكن ما يقرب من 60% لا يزالون ينظرون إلى الإمارات على أنها بلد إقامتهم المؤقت، وأشاورا إلى أنهم سيعودون إلى بلدانهم أو ينتقلوا إلى بلدان أخرى في مرحلة ما من المستقبل.

ويقول الخبراء إن أنماط الحياة الفاخرة وتوفر العديد من خيارات الترفيه والتسوق، وإعفاء العاملين في الإمارات من الضرائب من أهم الأسباب التي تدفع الوافدين للإقامة في دبي لسنوات طويلة.

dubai-shopping

وكشفت النتائج أيضاً على وجود فجوة بين معتقدات الناس حول مستقبلهم في دبي وبين واقعهم اليومي، واتفق غالبية المشاركين في الاستطلاع (77%) على أن الوقت يسير على نحو أسرع في دبي مما هو الحال في بلدانهم، وأشار العديد منهم إلى أن معظم أصدقائهم ومعارفهم أقاموا لفترة أطول مما كان مخططاً له. وعلى الرغم من أن حوالي 58% يملكون أصولاً مالية في دبي، إلا أن 10% فقط لديهم وصية مسجلة في البلاد.

وقال شون هير مدير Wills and Probate Registry: “هذه النتائج مثيرة، وتشير إلى أن دبي هي مكان مفضل للوافدين، كما تؤكد على أن الوقت قد حان للبدء باتخاذ خيارات صحيحة فيما يتعلق بالتخطيط للمستقبل في دبي، ومنذ مايو الماضي سجلنا بالفعل أكثر من 1700 وصية، لكننا نعرف أن هناك عدداً كبيراً من السكان غير المسلمين في دبي الذين لم يتخذوا أية إجراءات لحمايتهم في المستقبل، لكننا ننصح بالتخطيط للمستقبل قبل فوات الأوان”.

image

 

زر الذهاب إلى الأعلى