ما هي المجالات التي تتفوق فيها الإماراتيات في دبي؟

يقول أحدث تقرير صادر عن مركز دبي للإحصاء إن عدد الطبيبات الإماراتيات العاملات في دبي ازداد بنسبة 16% خلال السنوات الثلاث الماضية ما بين عامي 2013 و 2015، كما شهد قطاعا التعليم والصحة على حد سواء زيادة في عدد النساء الإماراتيات اللواتي يعملن في مهن التعليم والطب والتمريض مقارنة بالرجال.

وأوضح عارف المهيري المدير التنفيذي لمركز دبي للإحصاء أن المرأة الإماراتية أحدثت تأثيراً كبيراً في القطاع الصحي، وازداد عدد الطبيبات الإماراتيات من 388 في عام 2013 إلى 405 عام 2014 وإلى 450 في عام 2015.

وأضاف المهيري أن المرأة الإماراتية تمثل نسبة 96.8 من جميع الإماراتيين العاملين في مهنة التمريض بدبي في عام 2015، في حين وصلت نسبة الإماراتيات العاملات في مهنة التعليم إلى 96.7 من جميع الإماراتيين العاملين في هذه المهنة بين عامي 2015 و 2016 بحسب صحيفة غلف نيوز.

image

وأشار المهيري إلى وجود فجوة بين الجنسين من المواطنين العاملين في هذه القطاعات، ويعود ذلك لكون النساء أكثر ميلاً لممارسة مهن الطب والتعليم والتمريض والتي تحتاج إلى درجة جامعية وتعليم عالي، وكان هناك زيادة في عدد النساء الإماراتيات الحاصلات على شهادات جامعية في شتى المجالات، وهذا ما يعزز من المشاركة الاقتصادية للمرأة وفقاً لأعلى الكفاءات والمهارات التي يتطلبها سوق العمل.

وبين عامي 2014 و2015 ازدادت أعداد الإناث الحاصلات على درجة البكالوريوس في العلوم بالمقارنة مع الذكور، وانخفض معدل البطالة بنسبة 0.2% بين النساء خلال نفس الفترة.

ncs_modified20140427070938maxw640imageversiondefaultar-140429246

 

زر الذهاب إلى الأعلى