“عمر سمرة” يستعد من الإمارات ليصبح أول مصري يسافر إلى الفضاء

متابعة-سنيار: يستعد عمر سمرة المقيم في دبي لأن يصبح أول مصري يصعد إلى الفضاء عندما تطأ قدماه المركبة الفضائية XCOR Aerospace Lynx في رحلتها إلى المدار الخارجي للأرض.

ومنذ ما يقرب من ثلاث سنوات كان سمرة واحداً من مليوني شخص دخلوا المنافسة التي توفر فرصة للحصول على مكان على متن أول مركبة فضاء تجارية في العالم، وكان العربي الوحيد الذي تم اختياره ليكون من بين 22 شخصاً من 22 بلد وصلوا إلى المرحلة النهائية للرحلة.

وقال سمرة في أعقاب اختياره: “شعرت أن حلم الطفولة على وشك أن يتحقق، فبالنسبة لشخص يأتي من مصر فالأمر بدا مستحيلاً، فليس لدينا هناك برنامج وطني للفضاء أو شيء من هذا القبيل”.

وسوف يستغرق سمرة ثلاث دقائق لمغادرة الغلاف الجوي للأرض، والسفر بسرعة تعادل ثلاثة أضعاف سرعة الصوت، ثم يمضي ورفاق الرحلة 30 دقيقة في الفضاء قبل بداية هبوط المركبة.


ncs_modified20161208093236maxw640maxh427ar-161209315

وعندما ينظر سمرة البالغ من العمر 38 عاماً باتجاه الأرض من الفضاء ربما يشاهد بعض القمم الجبلية التي سبق وتسلقها، حيث كان قد تزلج في القطبين الجنوبي والشمالي وتسلق أعلى القمم الجبلية في القارات السبع بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

ويضيف سمرة: “أعرف ما يمكن أن تشعر به عندما تكون على قمة جبل إيفيرست، لذلك أتصور أن الصعود إلى الفضاء يمنحك شعوراً مشابهاً”.

وتبدو رغبة سمرة لقضاء بعض الوقت في الأماكن المرتفعة حيث تنخفض نسبة غاز الأوكسجين الضروري للتنفس غريبة، وذلك بعد معاناته من مرض الربو في الطفولة، لكنه الآن أصبح مستعداً ليدخل التاريخ بين مجموعة منتقاة للسفر في أول رحلة تجارية إلى الفضاء.

وعلى الرغم من أن الموعد النهائي للرحلة لم يتحدد بعد، إلا أن سمرة يقدر أن تكون في غضون عامين أو ثلاثة أعوام من الآن، وحتى ذلك الوقت يتوجب عليه حل معضلة صغيرة تتمثل بالعثور على الشركة المناسبة للتأمين على حياته في هذه الرحلة.

ep-161209315

زر الذهاب إلى الأعلى