هل تسير خطة شرطة دبي “صفر وفيات” على الطريق الصحيح؟

متابعة-سنيار: في الوقت الذي تقول شرطة دبي إنها تسعى للوصول إلى نسبة صفر من الوفيات بحوادث الطرقات بحلول عام 2020، إلا أن الأرقام تشير إلى عكس هذا الاتجاه، حيث أدى تجاهل سائقي السيارات لقواعد المرور على الطرق إلى مقتل أكثر من 170 شخصاً بحوادث المرور وفقاً لأحدث الإحصائيات التي كشفت عنها شرطة دبي.

في عام 2015 كانت حوادث المرور مسؤولة عن 122 حالة وفاة خلال الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر، وقال العقيد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، إن الشرطة سجلت 174 حالة وفاة خلال الفترة من يناير حتى الأسبوع الأخير من شهر نوفمبر. ونتجت هذه الحوادث عن السرعة المفرطة وعدم الانتباه على الطرق وعدم ترك مسافة كافية بين المركبات.

abu-dhabi-fog-crash-2015-motoraty-650x3603

وبالرغم من الحملة السنوية لشرطة دبي للتوعية بمخاطر السرعة، إلا أن سائقي السيارات يستمرون بتجاهل قواعد المرور، وتهدف دبي لتحقيق صفر وفيات لحوادث الطرقات لكل 100 ألف شخص بحلول عام 2020 بحسب صحيفة غلف نيوز.

وقال العميد المزروعي، إن حوالي 175 ألف غرامة صدرت بحق سائقي السيارات للقيادة على كتف الطريق، وفرضت ما يقرب من 35 ألف غرامة ضد السائقين لعدم ترك مسافة أمان كافية بين السيارات. وبالإضافة إلى ذلك، ضبطت الشرطة ما يصل إلى 47 ألف سائق يستعملون هواتفهم المحمولة أثناء القيادة، وهي مخالفة مسؤولة عن نسبة كبيرة من حوادث المرور الخطيرة على الطرقات.

image

زر الذهاب إلى الأعلى