“واشنطن بوست” تتقصى “حقيقة” تغريدات ترامب

أصدرت صحيفة “واشنطن بوست” برنامجا للمساعدة في التحقق من سياق التغريدات التي يكتبها الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب.

البرنامج الذي يحمل اسم “RealDonaldContext”، ويعمل على متصفح كروم، يهدف إلى تصحيح و”تنظيف” تغريدات ترامب، ويشرح تحتها ملخصات عن مدى حقيقتها.

مصمم البرنامج فيليب بمب أشار إلى أن القراء يرحبون بالإشارة إلى تغريدات ترامب، التي تحتاج إلى “شرح إضافي”.

وأضاف لموقع لـ “Ars Technica” أنه في حالة التغريدات المضللة لترامب، يتم استعراض مربع رمادي لشرح سياق التغريدة، وحقيقة الموضوع، مصحوبا برابط لقطعة أطول للمساعدة في إزالة أي التباس.

ووفقا لبمب فإن الإصدار الجديد لواشنطن بوست يهدف إلى “توفير شرح إضافي، عند الحاجة، لتغريدات ترامب”، ويمكن تثبيته عبر موقع الصحيفة.

وقال بمب إن البرنامج يمكنه العودة إلى شرح تغريدات ترامب، حتى نهاية نوفمبر فقط.

وفي حين يتم النظر إلى هذا البرنامج باعتباره مفيدا لجميع السياسيين (وليس ترامب فقط)، إلا أنه يمثل ضربة لهم أيضا بحسب سكاي نيوز.

ولم يعلق ترامب على البرنامج الجديد لـ”واشنطن بوست” التي سبق أن منعها من أي تجمع صحفي له، بعد اتهامه لها بـ”تغطية غير دقيقة”، ووصف الصحيفة بأنها “زائفة وغير شريفة”.

يمكن تحميل البرنامج لمتصفح كروم من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى