بيان سفارة الإمارات في واشنطن بشأن وفاة الطالب سيف العامري

أكدت سفارة دولة الإمارات لدى الولايات المتحدة الأمريكية انها تتابع عن كثب بالتنسيق مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي التحقيقات الجارية في الحادثة الأليمة التي أسفرت عن وفاة الطالب سيف ناصر مبارك العامري في شهر ديسمبر الماضي.

وأضافت أن المسؤولين في سفارة الدولة على اتصال دائم ووثيق مع المحققين في مكتب التحقيقات الجنائية وكذلك بمكتب النائب العام في ولاية أوهايو، ويواصلون التشديد على أهمية إجراء تحقيق شامل وشفاف وفوري في هذه الحادثة الأليمة.

وقالت سفارة الدولة في العاصمة واشنطن دي سي فى بيان لها اليوم إن مكتب النائب العام في ولاية أوهايو أوضح أن التحقيق في ملابسات الحادثة الأليمة متواصل، كما أكد النائب أن سيف العامري لم يكن مسلحاً وقت إطلاق النار عليه عدة مرات من قبل ضابط شرطة هدسون في الرابع من شهر ديسمبر الماضي.

يذكر أن سيف العامري البالغ من العمر 26 عاماً كان طالبا في الدراسات العليا في جامعة “كيس ويسترن ريزيرف” بولاية أوهايو حيث كان يدرس القانون.

وأعربت السفارة عن تقديرها لقيام الجامعة في الأيام التي تلت الحادثة بحفل “تأبين” للطالب شارك فيه الطلاب وهيئة التدريس وموظفو الجامعة مؤكدة امتنانها لهذا الموقف الداعم والتحرك النبيل لإحياء ذكرى الطالب سيف ولما بذلوه من جهود.

وجددت السفارة التاكيد على أن المسؤولين فيها لايزالون على تواصل مع أسرة الفقيد العامري وستقدم لهم الدعم والمساندة وستواصل متابعة ملابسات التحقيق سائلة الله تعالي لاسرة الفقيد الثبات والصبر والسلوان.

زر الذهاب إلى الأعلى