طيران الإمارات تحقق في استطلاعات وهمية على الإنترنت

قالت طيران الإمارات إنها تحقق في عملية احتيال على الإنترنت يجري تعميمها على مواقع التواصل الاجتماعي باستخدام اسم الشركة.

وأشارت طيران الإمارات إلى أنها تدرك محاولات الاحتيال التي تجذب المستخدمين إلى النقر على عناصر احتيالية على الإنترنت، من قبيل استطلاعات وهمية للرأي، تمكن المحتالين من الوصول إلى الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر للمستخدمين، بحسب صحيفة غلف نيوز.

وأوضحت الشركة أن أعمال التصيد الخبيثة تدعو المستخدمين إلى النقر على رابط وهمي يعطي الإذن باختراق أجهزتهم بشكل غير قانوني، مما يؤدي إلى سرقة معلومات هامة كتفاصيل الحساب البنكي أو بطاقات الائتمان للمستخدم.

وآخر عملية احتيال رصدتها طيران الإمارات كانت على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، حيث تم نشر دراسة استقصائية وهمية باسم طيران الإمارات تطرح ثلاثة اسئلة على المستخدمين، مع وعود بتقديم تذكرتي طيران مجانيتين للمشاركين، واستخدم المحتالون شعاراً كبيراً لطيران الإمارات وسط الصفحة، حيث يقول الإعلان: “مبروك. لقد تم اختيارك للمشاركة في استطلاع الرأي القصير للفوز بتذكرتي طائرة مع طيران الإمارات مجاناً. لدينا فقط 332 تذكرة متبقية، لذا سارعوا بالمشاركة”.

وتحمل الدراسة الاستقصائية المزيفة تاريخ 29 مايو الجاري، وقال متحدث باسم طيران الإمارات “أصبحت طيران الإمارات على بينة بالمواقع الاحتيالية التي يزعم أصحابها أنها تابعة لنا ويدّعون تقديم تذاكر طيران مجانية لأولئك الذين يجيبون على استطلاعات الرأي عبر الإنترنت”.

وأضاف المتحدث “ننصح أي شخص بعدم النقر على الروابط أو مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعية، ونحن نحقق في مصدر عملية الاحتيال وسنتخذ الإجراءات القانونية المناسبة ضد الفاعلين”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى