فيديو| طائرة إلفيس بريسلي الأصلية الخاصة تعرض في مزاد علني

متابعة-سنيار:  قد يرغب عشاق “الفيس بريسلي” في الحصول على واحدة من أكبر تذكارات ملك الروك، ويتعلق الأمر بطائرته الخاصة الأصلية، حيث سيتم بيع الطائرة، التي كانت تجلس على المدرج لأكثر من 30 عاما، في 27 مايو 2017.

ووفقا لتقرير من صحيفة “ميامي هيرالد”، فإن شركة “لوكهيد جيتستار” لعام 1962 ستبدأ عرض الطائرة بسعر 10.000 دولار، ستقوم شركة غوس أوكتيون، Inc. بتنظيم المزاد وتعتقد أن الطائرة تبلغ قيمتها ما بين 2 مليون دولار و 3.5 مليون دولار.


كانت طائرة لوكهيد، التي تفتقد محركها، تجلس على طريق روزويل بولاية نيو مكسيكو لأكثر من 30 عاما، وهي مملوكة من قبل جامع خاص. ويقال إن الطائرة كانت مهمة بالنسبة لإلفيس، على الرغم من امتلاكه طائرات أخرى، كما انه يملكها مع والده، فيرنون.


ويأمل المعجبون أن تكون بريسيلا بريسلي، زوجة إلفيس السابقة، هي التي ستشتري الطائرة وتضعها في متحف، ويأمل المعجبون أيضا أنه إذا لم يتم نقل الطائرة إلى متحف، فإنها يمكن أن تنقل إلى غراسيلاند في ممفيس، حيث دفن الفيس.


وذكرت صحيفة “تليجراف” أن العطاء قد تجاوز بالفعل 126.000 دولار، وقد تم التوقيع على الطائرة والأوراق الأصلية من قبل ملك الروك نفسه، كما حددت الوثائق المواصفات التي يريدها الفيس لبناء الطائرة.
ولا تزال الطائرة محافظة على داخليتها، التي تشمل المقاعد المخملية الحمراء والسجاد الأحمر، ولا يزال لديها قمرة القيادة الأصلية، مما يعني أنه لم يكن هناك أي محاولة لاستعادة الطائرة، وهي أيضا واحدة من 204 من الطائرات التي تم بناؤها بين 1957 و 1978 بالتعاون بين جيتستار و لوكهيد.

وذكرت “The Sun” أن الطائرة قد استخدمت كمنطقة جذب سياحي و قالت مالكة “GSW Auctions”بريجيت كروس أنها قد اجتذبت الكثير من السياح إلى المنطقة، وتضيف كروس أنه نظرا لأن الطائرة لا تزال لديها التصميمات الداخلية والتصميم الأصلي، و”القدرة على استعادتها بالكامل” تجعلها “محور” المعرض.


وكان المكان الذي تم فيه حفظ الطائرة مرتفعا مع نوعية هواء جيدة، مما منع تعرضها للصدأ أو الأكسدة.

لمزيد من المعلومات عن طائرة إلفيس بريسلي الخاصة، شاهد الفيديو أدناه:

زر الذهاب إلى الأعلى