تقنيات جديدة لمنع وفيات الأطفال في الحافلات المدرسية بالإمارات

سيتم تركيب تكنولوجيا جديدة في جميع الحافلات المدرسية في دبي والمناطق الشمالية لمنع حالات وفيات التلاميذ بداخل هذه الحافلات.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن اللجنة المشتركة بين وزارة التربية والتعليم وشركة الإمارات للنقل أعلنت عن اعتماد نظام ذكي لسلامة الطلبة.

وتشمل المرحلة الأولى تركيب الأجهزة في 2345 حافلة مدرسية بين آب / أغسطس وتشرين الأول / أكتوبر، مع بدء التنفيذ في تشرين الثاني / نوفمبر. وسيغطي النظام جميع الحافلات المدرسية التي تخدم 100.000 طالب مسجلين في 383 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية، بحسب ما نقلت أرابيان بيزنس.

وتأتي هذه الخطوة بعد شهر من تأييد محكمة التمييز في أبوظبي قرار مجلس أبوظبي للتعليم بإغلاق مدرسة الورود الأكاديمية الخاصة بعد أن توفيت تلميذة تبلغ من العمر ثلاث سنوات بسبب الإرهاق الحراري عندما تركت وحيدة داخل الحافلة المدرسية.

وأكد عبد الرحمن محمد الحمادي، وكيل وزارة التربية والتعليم، رغبة الوزارة في توفير متطلبات السلامة والأمن في جميع مرافق النقل المدرسية.

وقال محمد عبد الله الجرمان، مدير عام شركة النقل الإماراتي، إن النظام الذكي يهدف إلى منع الحوادث الناتجة عن نسيان الطلاب في الحافلات أو الأخطاء البشرية الأخرى باستخدام ثلاثة أجهزة تشمل: بطاقة هوية الطالب للتأكد من أنه قد استقل الحافلة، وجهاز ثان لضمان أن الحافلة فارغة بنهاية رحلتها، وجهاز ثالث ينبعث منه تنبيهات صوتية عالية إذا ترك أحد التلاميذ بداخلها. وسيرصد مركز مراقبة مركزي تحركات الحافلات ويرسل تحذيرات بشأن الأحداث الجارية على الطرقات.

زر الذهاب إلى الأعلى