دراسة جديدة: إنستجرام هو أسوأ شبكة اجتماعية لصحتك النفسية

متابعة-سنيار: وفقا لدراسة جديدة أجريت من قبل الجمعية الملكية للصحة العامة، وشملت 1500 من المراهقين والشباب، إنستجرام هو أسوأ منصة وسائل إعلام اجتماعية لصحتك النفسية.

الخبر لا يكاد يكون مستغربا نظرا لما يحدث بشكل علني أو غير علني على المنصة، حيث أن كل مستخدم يحرص على عرض الجانب الإيجابي من حياته، والنتيجة بالنسبة للمستخدمين الآخرين هو الشعور بالقلق والاكتئاب، والخوف من الخسارة و الفشل.

تم تضمين خمس شبكات اجتماعية في المسح – يوتيوب، إينستجرام، تويتر، الفيسبوك، وسناب شات، وجاء يوتوب بأعلى علامات الصحة والرفاه، يليه تويتر، ثم الفيسبوك، ثم سناب شات.

ولكن الأخبار ليست كلها سيئة، فقد تلقت جميع الشبكات الاجتماعية نتائج إيجابية عندما يتعلق الأمر بالهوية الذاتية والتعبير عن الذات وبناء المجتمع والدعم العاطفي، رغم أنه من المستحسن عدم إنفاق أكثر من ساعتين في اليوم على الشبكات الاجتماعية.

وقالت التقارير “ان رؤية الأصدقاء باستمرار في العطلة أو الاستمتاع بالليالي يمكن أن يجعل الشباب يشعرون بإنهم محرومون بينما يتمتع الأخرون بالحياة”، وهذه المشاعر يمكن أن تعزز موقف “المقارنة واليأس”.

بل إن التقرير يشير إلى أن شركات الشبكات الاجتماعية تقدم تحذيرا منبثقا من “الاستخدام الكثيف” لتحذير المستخدمين إذا كانوا يتصفحون لفترة طويلة جدا، وقال 71٪ من الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع أنهم يؤيدون هذا الإجراء.

زر الذهاب إلى الأعلى