تنامي حملة الزراعة في المنازل والمدارس بدبي

بدأت ثورة زراعية تنتشر في دبي وخارجها منذ أن أطلقت بلدية دبي حملة “ازرع غذاءك” في عام 2015.

وقد نمت أعداد كبيرة من حدائق المطابخ والحدائق المدرسية عبر دبي المعروفة بمناخها الصحراوي والاعتماد الكبير على الأغذية المستوردة.

ويتمثل أحد الأهداف الرئيسية للحملة في زيادة مشاركة السكان في زراعة الأغذية، والتخفيف من الاعتماد على الأغذية المستوردة التي تصل إلى نسبة 90 في المائة من احتياجات المدينة الغذائية، والإسهام في أمنها الغذائي.

وقالت إيمان علي البستكي مديرة إدارة سلامة الأغذية في بلدية دبي إن الحملة التي تنظم مسابقة للمقيمين والمؤسسات التعليمية والشركات الحكومية والخاصة شهدت زيادة في عدد المشاركين هذا العام، بحسب صحيفة غلف نيوز.

وأضافت “زادت أعداد المشاركين من 150 إلى 1600؛ والمدارس الخاصة من 20 إلى 55، والمدارس الحكومية من اثنين إلى 10. بالإضافة إلى ذلك، شاركت 15 شركة و 12 معهد حكومي أيضا هذا العام”.

الاستخدام الإبداعي للفضاء، والطرق الصحية لزراعة المنتجات، والاستدامة، واستخدام المياه، وأصناف النباتات، والعمل الجماعي والتخطيط والنظافة هي معايير لاختيار الفائزين في المسابقة.

وقال شوغوفتا م. زبير، أحد كبار مسؤولي دعم التوعية بالسلامة الغذائية، إن الإنجاز الكبير الذي تحقق في الحملة كان خفض هدر الأغذية في المقاصف المدرسية. وقد تحقق ذلك من خلال تركيب أنظمة” بوكاشي بن “. وقد حولت هذه الأنظمة نفايات الأغذية إلى أسمدة طبيعية تستخدم لزراعة المحاصيل، مما أدى إلى تقليل هدر الأغذية بنسبة 30-40 في المائة في المدارس”.

وقد تم زراعة ما يصل إلى 114 نوعا من المحاصيل، بما في ذلك الأصناف النادرة مثل الفلفل الأبيض، من قبل المدارس والمقيمين. وتقوم المدارس بزراعة أكثر من ثلاثة أطنان من الفواكه والخضار. وقد باعت المدارس من خلال السوق الذي أطلقته  أكثر من 200 كلغ من الخضروات والفواكه لكل مدرسة مشاركة.

كما استخدم المشاركون مختلف التقنيات المستدامة وأساليب إعادة التدوير. وكانت هناك زيادة بنسبة 45 في المائة في معدل الزراعة المائية المستخدمة من قبل المدارس المشاركة والمقيمين في حين أن العديد استخدموا تقنيات الري بالتنقيط.

وأنشأت بعض المدارس بيوتاً خضراء وحدائق عمودية. وحقق بعض المدارس أفضل استخدام للمياه من خلال إعادة تدوير المياه المستخدمة في الوضوء وفي مكيفات الهواء.

وقال كورت سيفارث المستشار الزراعي الإقليمي لدى مكتب الشؤون الزراعية بالقنصلية العامة الأمريكية في دبي والذي كان أحد قضاة المسابقة إن الحملة ساعدت الأطفال على فهم أنهم يستطيعون أن يلعبوا دورا في الأمن الغذائي وأن حديقة بمساحة صغيرة يمكن أن تساعدك على التخفيف من عدد الرحلات إلى متاجر البقالة.

زر الذهاب إلى الأعلى