خبراء: عقارات الإمارات ستبقى منخفضة على مدى 12 شهراً

يعتقد ما يقرب من ثلاثة أرباع (74%) من خبراء الاستثمار أن سوق العقارات السكنية والتجارية في دولة الإمارات سيبقى مستقرا أو يتدهور على مدى الاثني عشر شهرا القادمة، وفقا لدراسة جديدة.

وأظهر استطلاع الرأي الذي أجرته CFA Society Emirates  أنه من حيث التوقعات العقارية التجارية لدولة الإمارات، قال 70% من المشاركين أنهم يشعرون بأن السوق سيبقى ثابتاً أو يتراجع خلال الأشهر القادمة. وكشفت الدراسة أيضا أن 45%  يعتقدون أن سوق العقارات في دول مجلس التعاون الخليجي ناضج بما فيه الكفاية لكي يزدهر من جديد، ​​بينما يعتقد 43% منهم إنه ليس كذلك، بحسب صحيفة أرابيان بيزنس.

وقالت الدراسة إن معنويات المستثمرين وانعدام الفهم، إلى جانب ضعف البيئة التنظيمية، هي أكبر التحديات التي تواجه نمو الاستثمار العقاري في الشرق الأوسط. وكشف الاستطلاع أن أغلبية الأعضاء ينوون الاستثمار في صناديق الاستثمار العقاري. غير أنهم أضافوا أنهم يعتقدون أن عائدات صناديق الاستثمار العقاري ستكون أقل من الأسهم الخاصة والعقارات.

وقال عامر عبد العزيز  رئيس CFA Society Emirates: “مع ارتفاع الطلب على سوق العقارات في دول مجلس التعاون الخليجي بين المستثمرين الإقليميين والدوليين، من المتوقع أن تصبح فئة الأصول الأقل تقلبا مثل صناديق الاستثمار العقاري أكثر جاذبية، حيث يسعى المستثمرون للحد من مخاطر المحفظة نظرا للبيئة الاقتصادية الكلية الحالية.

وأضاف “مع ذلك، يظهر استطلاعنا أن من المهم بالنسبة لمهنيي الاستثمار زيادة فهم المستثمرين حول صناديق الاستثمار العقاري وكسب ثقتهم من خلال استراتيجيات الاستثمار الحكيمة والأخلاقية التي تضع مصالح المستثمرين أولا، وهذا، جنبا إلى جنب مع خلق بيئة تنظيمية أكثر قوة لكسب ثقة المستثمرين، ذو أهمية كبيرة لنمو صناديق الاستثمار العقاري في المنطقة”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى