فيديو| أفغانية تربت بمخيم لاجئين تختبر قيادة بوينغ 777 مع طيران الإمارات

خطفت فتاة أفغانية تربت ونشأت في مخيم للاجئين الأضواء مؤخراً، بعد أن بدأت رحلتها في طائرة صغيرة ذات محرك واحد من الولايات المتحدة الأمريكية، ومهمتها أن تطير في جميع أنحاء العالم، لإلهام النساء الأخريات على متابعة أحلامهن.

ووصلت شايستا وايز مؤخراً إلى دبي، ضمن محاولتها لتصبح أصغر امرأة تطير منفردة في جميع أنحاء العالم. واستضافت طيران الإمارات مؤخرا وايز لخوض تحدي قيادة طائرة بوينغ 777 في دبي.

وكانت وايز قد أسست شركة Dreams Soar وهي مؤسسة غير هادفة للربح تتمثل مهمتها في إلهام وتمكين الإناث الشابات على التفوق في مجالات  العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والطيران، من خلال بعثة عالمية للتوعية، بحسب صحيفة خليج تايمز.

وتوقفت وايز في دبي، وهي واحدة من 34 محطة في 18 بلدا خلال رحلتها إلى القارات الخمس لتغطي 47.000 كيلومترا. والتقت مع بخيتة المهيري، المسؤولة عن بوينغ 777 في كلية طيران الإمارات لاختبار مهاراتها الجوية على هذه الطائرة.

وتعد بخيتة (24 عاما) واحدة من أصغر الطيارين الإماراتيين من الإناث. وبدأت العمل في عام 2016 ووصلت إلى أكثر من 1100 ساعة طيران بعد الانتهاء من برنامج الطيار الوطني. وبعد إحاطة قصيرة، بدأت شايستا وبخيتة تحدي محاكاة في قمرة القيادة لطائرة بوينغ 777.

وتعليقا على هذا التحدي لطائرة بوينج 777  بمحركها المزدوج، قال شايستا: “إن الطائرة لا تعرف ما إذا كنت فتاة أو رجل، أو ما هو دينك أو خلفيتك، فهي تتفاعل بناءً على مدخلات الطيار، وأتمنى أن أكون قد تعلمت كيفية التعامل مع الطائرة، من خلال الوقت الذي قضيته مع بخيتة”.

وأضافت “طيران الإمارات تساعد على تمهيد الطريق لكثير من النساء الشابات، وتقدم نموذجاً يحتذى به، لحمل النساء على تخصيص وقتهن وطاقتهن في عمل يشكل إلهاماً للجيل القادم. دعونا نعمل معا وننفق مواردنا لخلق مستقبل أكثر اشراقا”.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى