هذه الدول مخالفات المرور فيها أغلى من دبي

في حين يرى العديد من سائقي السيارات في الإمارات قواعد المرور الجديدة  أمراً ضرورياً لضمان السلامة على الطرقات، يشعر البعض أن العقوبات والغرامات مرتفعة للغاية.

إلا أن الخبراء يقولون إن الغرامات المنصوص عليها في التعديلات الجديدة على قانون المرور معقولة جداً، بالنظر إلى المخاطر التي تشكلها هذه المخالفات، وفي نفس الوقت، يمكن أن يعيد هؤلاء النظر في تقييم العقوبات، عند النظر إلى الغرامات الباهظة التي تفرضها بعض الدول على المخالفات المرورية.

وفيما يلي أمثلة على غرامات السرعة المرتفعة في بعض دول العالم، بحسب صحيفة خليج تايمز:

الولايات المتحدة – 2500 دولار (9000 درهم)
في حين أن الولايات المتحدة معروفة بالطرق الواسعة والمفتوحة، يتم تطبيق غرامات السرعة بشكل صارم  وتختلف قيمتها من ولاية إلى أخرى. ويسمح القانون في ولاية فيرجينيا للمحاكم بفرض غرامات تصل إلى 2500 دولار على سائقي السيارات الذين يتجاوزون السرعة بأكثر من 10 ميل في الساعة فوق الحد القانوني. كما تم تضمين السجن كجزء من العقوبة.

آيسلندا – 2700 دولار (9900 درهم)
ووفقا لـ أوتوبلوغ، فإن هذا البلد الأوروبي يبرر فرض غرامة باهظة الثمن على مخالفة السرعة بسبب مخاطر القيادة على الطرق التي يمكن أن تتحول بسرعة من المدرج إلى الحصى. وكثيرا ما تؤدي ظروف الطريق غير المتكافئة إلى كارثة على سائقي السيارات غير المنضبطين.

المملكة المتحدة – 8000 دولار (29000 درهم)
في عام 2007، حصل سائق كان يقود سيارة بورش على طول طريق ريفي بسرعة 172 ميلاً في الساعة على مخالفة مرورية، و اتهم أيضا بالقيادة المتهورة. وفي نهاية المطاف، اضطر سائق السيارة إلى دفع غرامة قدرها 8.000 دولار أمريكي بالإضافة إلى 10 أسابيع في السجن.

كندا – 25000 دولار (91000 درهم)
تعرف كندا، مثل الولايات المتحدة، بطرقها السريعة والمستقرة. هذا هو السبب في أن العديد من سائقي السيارات يضطرون إلى دفع غرامات ضخمة عند مخالفة قواعد المرور. وفي مقاطعة ألبرتا، تبلغ أقصى غرامة للسرعة 25.000 دولار.

فنلندا – 200000 دولار (734000 درهم)
تعتمد قيمة الغرامة التي تفرضها فنلندا وجارتها الدانمارك على الدخل السنوي لسائق السيارة الذي يحصل على المخالفة، وتشير السجلات إلى أن جوسي سالونوجا، وهو وريث لرجال أعمال أوروبي، حصل على مخالفات مرورية بقيمة 11.5 مليون دولار في عام 2002. كما تم تغريمه للسرعة الزائدة، وبعد أيام من الحساب، فرضت محكمة سالونوجا بحقه غرامة قيمتها 200000 دولار، على الرغم من أنه كان يقود السيارة بسرعة 50 ميلاً في الساعة فقط.

زر الذهاب إلى الأعلى