ايرباص: مصير A380 متعلق بصفقة المليارات مع طيران الإمارات؟

متابعة-سنيار: تعمل شركة إيرباص على حملات مبيعات حيوية تهدف إلى إطالة عمر طائرة  A380 الرائدة، مع رئيس التسويق المنتهية ولايته جون ليهي الذي يسعى لتأمين طلبات  قبل معرض دبي للطيران في نوفمبر القادم.

وأوضح ليهي أن مفتاح النجاة لهذه الطائرة هي طلبية تضم 20 طائرة بقيمة 8.7 مليار دولار لصالح طيران الإمارات، متبوعة بطلبية للخطوط الجوية البريطانية وشركة آنا القابضة اليابانية والخطوط الجوية التايلاندية الدولية، بحسب بلومبيرغ.

وقال خبراء صناعة الطيران إن شركة إيرباص قد لا تشعر أنها قادرة على المضي قدما في المبيعات الصغيرة التي من المحتمل أن تكون من خمس إلى عشرة طائرات من دون الاتفاق مع طيران الامارات لتعزيز تراكم هذه الصفقات. وفي حالة عدم وجود طلبيات  جديدة، من المقرر أن تقوم الشركة بتخفيض الإنتاج إلى أقل من طائرة واحدة من طراز A380 في الشهر، وسيكون ذلك على الأرجح مؤشراً على نهاية هذه الطائرة.

ورفض متحدث باسم إيرباص التعليق على التقرير المالي الذي من المقرر أن تصدره الشركة الفرنسية يوم الخميس. وكانت بوينغ قد ذكرت بالفعل أنها قد تنهي إنتاج طائرة 747 المنافسة، حيث انخفض معدل الإنتاج إلى طائرة واحدة كل شهرين.

ومن شأن إبرام صفقة توسيع نطاق طائرات A380 أن يساعد على إنهاء مهمة ليهي البالغ من العمر 66 عاما، والذي أعلن في مايو أنه سيتنحى عن منصبه بعد 23 عاما كمدير تسويق وأكثر من تريليون دولار من المبيعات. في الوقت الذي يصر على أن الأسواق السريعة النمو ستحبذ طائرات A380 فى السنوات القادمة إذا تم التركيز على المحادثات مع طيران الإمارات.

وقال رئيس برامج إيرباص ديدييه ايفارارد في  مايو إن الشركة ستقرر بنهاية هذا العام ما إذا كانت ستخفض إنتاج طائرة A380  إلى اقل من 12 طائرة سنويا. وأفادت صحيفة “فرانسيس تشالنجز” بأن عدم التوصل إلى اتفاق مع طيران الإمارات يمكن أن يؤدي إلى انخفاض في الإنتاج بمعدل 0.7% في الشهر.

 

زر الذهاب إلى الأعلى