فيديو| الجيش الأميركي يكشف عن فيديو لسلاح الليزر “أثينا” وهو يسقط 5 طائرات بدون طيار في اختبار مذهل

متابعة-سنيار: أصدرت لوكهيد مارتن لقطات جديدة من الاختبارات التي أجرتها على سلاح الليزر أثينا، والذي يمكنه توجيه ضربة قاتلة و غير مرئية لإنزال طائرة بدون طيار تابعة للعدو.
وفي الاختبارات التي أجريت الشهر الماضي في نطاق الصواريخ وايت ساندز نيو مكسيكو، أسقط السلاح النموذج الأولي خمس طائرات غير مأهولة خارج الطائرة بنجاح.
وتظهر لقطات تم توثيقها لحظة انفجار ذيل الطائرات بدون طيار التي تحلق واحدة تلو الأخرى قبل أن تنهار نحو الأرض، حيث أن الهجوم الصامت يسبب كلا من فقدان السيطرة والفشل الهيكلي.

وقد أجرى لوكهيد مارتن وقيادة الدفاع الجوي التابعة للجيش الأمريكي الاختبارات في أغسطس، وذلك باستخدام نظام “Advanced Test High Energy Asset (أثينا) المكون من 30 كيلوواط.
أثينا هي نظام أرضي يمكن تركيبه فوق الدبابات والمركبات الأخرى، كما سيتم تركيبه مستقبلا على الطائرات العسكرية والمروحيات والسفن.
وشهدت اختبارات الشهر الماضي أثينا ضد خمسة طائرات بدون طيار لكل منها جناحين بطول 10.8 قدم، وتمكنت باستخدام التكنولوجيا المتقدمة شعاع التحكم وألياف الليزر من إنزال الطائرات الخمسة في هجوم غير مرئي من الأسفل.
وقال كيوكي جاكسون، كبير موظفي التكنولوجيا في لوكهيد مارتن: “لقد أثبتت الاختبارات التي أجريت في وايت ساندز ضد الأهداف الجوية أن نماذجنا قوية وفتاكة، وتكررت النتائج التي شاهدناها ضد أهداف ثابتة في نطاق الاختبار الخاص بنا.


وفي عام 2015، استخدمت الشركة سلاح الليزر الألياف 30KW لتعطيل شاحنة من مسافة ميل.
وفي مارس الماضي، أكملت شركة لوكهيد مارتن تصميم وتطوير وإظهار سلاح ليزر راديكالي 60 كيلو واط للجيش الأمريكي.
في اختبار في وقت سابق من نفس الشهر، أنتج ليزر لوكهيد مارتن شعاعا واحدا من 58 كيلوواط، وهو ما يمثل رقما قياسيا عالميا للليزر من هذا النوع.

وتأمل قيادة الجيش أن يمنح السلاح الراديكالي الحماية من التهديدات مثل أسراب الطائرات بدون طيار أو أعداد كبيرة من الصواريخ وقذائف الهاون.

زر الذهاب إلى الأعلى