تدخين السجائر الإلكترونية في المراكز التجارية سيكلفك 2000 درهم

حظرت بلدية دبي تدخين  السجائر الإلكترونية في الأماكن العامة والمراكز التجارية، مشيرة إلى أن أي شخص يفعل ذلك يعرض نفسه لغرامة مالية مقدارها 2000 درهم.

وقال رضا سلمان، مديرة إدارة الصحة والسلامة العامة في بلدية دبي إن القرار يهدف إلى الحفاظ على الصحة العامة وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للصحة في الإمارة. وأشار سلمان إلى أن هذه الخطوة تتم وفقا للقانون الاتحادي رقم 15 لسنة 2009 بشأن حظر التدخين في الأماكن العامة التي تشمل أيضا السجائر الإلكترونية، بحسب صحيفة غلف توداي.

وأوضح سلمان أيضا أن بيع السجائر الإلكترونية في الإمارات ممنوع بموجب القانون الاتحادي. حيث تحظر المادة رقم 8 جميع أنواع الإعلان المباشر وغير المباشر عن التبغ ومنتجاته. واضاف  “السجائر التقليدية لا يسمح ببيعها لمن هم دون سن العشرين بموجب القانون”.

وقد تم حث مراكز التسوق على توجيه موظفي الأمن لوقف الناس عن التدخين بالقرب من المداخل وكذلك داخل المباني، وتحاول البلدية وضع ضوابط أكثر صرامة بعد شكاوى العملاء في مراكز التسوق.

وقال سلمان: “لاحظت البلدية أن هناك بعض مراكز التسوق التي تسمح بانتهاك حظر التدخين الداخلي، وخاصة بما يسمى بالسجائر الإلكترونية، والسماح بالتدخين عند مداخل مراكز التسوق”، مضيفا: “تحث توجيهاتنا مراكز التسوق والمراكز التجارية  لتشجيع أفراد الأمن على التعامل مع الناس بطريقة مهذبة ووضع علامات وتحذيرات على المداخل. وفي حالة الأشخاص الذين يكررون هذه الممارسات، فإن ضابط الأمن له الحق في اللجوء إلى الشرطة لاتخاذ التدابير اللازمة”.

زر الذهاب إلى الأعلى