صورة تقسم مستخدمي الإنترنت.. باب أم شاطىء؟

أثارت صورة تبادلها مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي جدلاً كبيراً، وانقسموا بين من يعتقد أنها تعود لجزء من باب، ومن يؤكد أنها صورة لأحد الشواطئ.

وتظهر الصورة، ثلاثة أشرطة لونية، بالأزرق والأخضر والسكري، مما دعا البعض إلى القول إنها صورة مقتطعة من باب منزل، ونشروا صوراً مفترضة لهذا الباب، بينما قارنها آخرون بشاطىء رملي تعلوه السماء الزرقاء.

وأُعيد تغريد هذه الصورة التي نشرها أحد مستخدمي تويتر أكثر من 18 ألف مرة، وأثارت نقاشات حادة بين مستخدمي الموقع، دون أن يتفقوا على رأي واحد.

يُذكر أنها ليست المرة الأولى التي تثير مثل هذه الخدع البصرية لغطاً على الإنترنت، حيث سبق لفستان بلونين أن قسم مستخدمي الإنترنت، دون أن يتمكن أحد من تأكيد ألوانه الحقيقية.، بحسب موقع إندي100.

زر الذهاب إلى الأعلى