إعادة افتتاح واحدة من أقدم المكتبات في دبي

أُعيد افتتاح إحدى أقدم المكتبات في دبي يوم الأربعاء بعد إغلاق مقرها السابق قبل أربعة أشهر.

وكانت هناك مخاوف من أن المكتبة القديمة، التي تحتفل بالذكرى الخمسين لتأسيسها العام المقبل، ستضطر إلى الإغلاق إلى أجل غير مسمى عندما يغلق مسرح دبي المجتمعي ومركز الفنون أبوابه في مول الإمارات في يوليو.

وكانت أقدم مكتبة باللغة الإنجليزية تعمل باستمرار في الإمارات قد توقفت في وقت سابق من هذا العام. لكن تم التوصل إلى اتفاق مع “إعمار” لنقلها إلى مبنى جديد مساحته 153.3 متر مربع في مجمع الذهب والألماس في دبي.

وافتتحت المكتبة القديمة أبوابها في عام 1969، أي قبل عامين من اتحاد الإمارات، كمكتبة لإقراض  الكتب في دبي. وكانت رفوفها تضم كتباً تبرعت بها جهات راعية في لندن. وعلى مر السنين، واصلت ممتلكاتها في النمو مع تبرع السكان والشركات بالمزيد من الكتب، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وفي نهاية المطاف قدمت المكتبة رسوم اقتراض صغيرة واستخدمت الأرباح لشراء المزيد من الكتب. ومع نمو عدد المجلدات، قامت المكتبة بنقل موقعها عدة مرات.

 

زر الذهاب إلى الأعلى