كيف تساهم مواقع التواصل في جذب المشترين العقاريين بالإمارات؟

نصح خبير عقاري الشركات العقارية في الإمارات باستخدام انستغرام ومواقع التواصل الاجتماعي الأخرى لجذب المشترين.

ويرغب المقيمون في الإمارات بوجود منازل “صديقة لإنستغرام”، وأن يكون لديهم مساحة كافية في الهواء الطلق، وتقدم “شعور المجتمع”، وذلك من بين قائمة يسعى المقيمون للحصول عليها في المنازل المستأجرة، وفقاً لموقع Dubizzle.

ووجدت المنصة الرائدة على الإنترنت أن أكثر الكلمات الرئيسية بحثاً عن المساكن في الإمارات تشمل “المحيط الخارجي الجميل” و “حمامات السباحة”، كما يبحث المشترون عن مساكن خضراء كبيرة في الهواء الطلق “للاستمتاع بوقت فراغهم”.

وقالت شركة دوبيزل العقارية إن جيل إنستغرام البارع يتمتع بفرص استثمارية “لرفاهية ميسورة التكلفة” وسط “تراجع السوق” المستمر. ونتيجة لذلك، فإن الأحياء المجاورة في دبي مثل المرابع العربية ونخلة جميرا والينابيع، والتي كانت بعيدة عن متناول الكثيرين، تتلقى الآن مزيداً من الاهتمام”.

وانتقلت نخلة جميرا إلى قائمة عقارات دوبيزل الخاصة بأكثر خمس مجتمعات سكنية بحثاً في عام 2018، والتي قالت الشركة إنها تعكس “اتجاهاً بأن أسعار الشراء الميسرة تشجع السكان على التفكير في المجتمعات الراقية كلما أصبحت أكثر تكلفة”.

وقال ماثيو غريغوري، رئيس مبيعات العقارات في “دوبيزل” :المشترين لا يريدون بعد الآن شققًا فقط، وبدلاً من ذلك حريصون على الاستثمار في مجتمعات الفلل. الناس يريدون أن يكونوا قادرين على الظهور في المكان الذي يعيشون فيه، وخاصة في دبي، حيث توجد العديد من المشاهد الجديرة بالتصوير”.

وأضاف: “مع تراجع الأسعار في دبي، تتغير تفضيلات الأشخاص، وهم الآن يبحثون عن مجتمعات مختلفة لم تكن قابلة للتحقيق من قبل”.

ومع ذلك، وعلى الرغم من المؤشرات التي تشير إلى زيادة القوة الشرائية داخل مجتمع الاستثمار العقاري، إلا أن القيمة الطموحة للممتلكات تظل نقطة بيع رئيسية لمطوريها أو وكلائها، وفقاً لما نقل موقع constructionweekonline عن المدير العام لممتلكات دوبيزل، سامر عابدين.

وتابع: “لا يبحث الناس دائمًا عن عقارات للإيجار أو الشراء على موقع دوبيزل – بل يبحثون أيضًا عن منازل يتطلعون إليها أو أشياء يمكن مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى