كم يوفر سكان الإمارات للتقاعد؟

لا يوجد لدى غالبية الوافدين في دولة الإمارات خطط واقعية لتأمين نمط حياة مريح بعد التقاعد، وفقًا لاستطلاع أجرته شركة فريندز بروفيدنت إنترناشيونال ويوغوف يوم الاثنين.

وأظهر البحث أن أكثر من ثلث المجيبين (34 في المائة) يتوقعون أن يتقاعدوا بحلول الوقت الذي يبلغون فيه 55 عامًا، وأكثر من النصف (53 في المائة) قبل بلوغهم الستين؛ وأقل من النصف (48 في المائة) يدخرون حالياً بانتظام لتقاعدهم.

وعلاوة على ذلك، فإن ثلث المجيبين فقط لديهم محفظة استثمارية مخصصة لتوفير دخل للتقاعد. ومن المجيبين الذين قالوا إن لديهم محفظة تقاعد، كشف نصفهم (53 في المائة) أن قيمة استثماراتهم كانت أقل من 50000 دولار، وقال ثلاثة أرباع (76 في المائة) المشاركين إن القيمة كانت أقل من 100000 دولار، بحسب خليج تايمز.

وعند سؤالهم عن المكان الذي يتوقعون التقاعد فيه، قال 81 في المائة إنهم سيعودون إلى بلدهم الأصلي والباقي ستوجهون إلى بلد آخر، وكانت أستراليا وكندا ونيوزيلندا والإمارات أكثر وجهات التقاعد شعبية بالنسبة لأولئك الذين لا يعتزمون العودة إلى ديارهم.

وقال أقل من ثلث المستطلعين (32 في المائة) إنهم يحق لهم الحصول على معاش تقاعدي حكومي في موطنهم الأصلي – 16 في المائة آخرين لم يكونوا متأكدين من أنهم مؤهلون، وقال 52 في المائة أنهم لا يحق لهم الحصول على معاش تقاعدي. عندما يتقاعدون.

وقال كريس ديفيتو، العضو المنتدب لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في FPI، إنه أمر مثير للقلق أنه بينما يتوقع 75 في المائة من المجيبين أن يتقاعدوا بحلول الوقت الذي يبلغون فيه 65 عامًا، فإن أقل من النصف يدخرون حاليًا بشكل منتظم لتقاعدهم.

وأضاف “من بين الأشخاص الذين يدخرون بانتظام، فإن ثلثهم فقط يضعون جانباً ما يصل إلى 10 في المائة من دخلهم الشهري. وربما الأكثر مدعاة للقلق، أن 58 في المائة من الناس يعتزمون فقط الادخار لمدة تصل إلى 10 سنوات قبل التقاعد”.

ومن حيث الدخل الشهري، قال ثلاثة أرباع (74 في المائة) المشاركين إنهم يتطلعون إلى تأمين دخل يتراوح بين 1000 دولار و 4000 دولار في الشهر بعد التقاعد، وقال نصفهم إنهم يستهدفون دخلاً يتراوح بين 1000 دولار و 2،000 دولار شهريا وربعهم [24 في المائة] قالوا ما بين 3000 دولار و 4000 دولار شهريا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى