كيف ستعزز شرطة دبي استخدام طائرات الدرون؟

ستقوم شرطة دبي بتوسيع استخدامهم للطائرات بدون طيار بعد توقيع اتفاق يمنح الضباط إمكانية الوصول إلى “أحدث التقنيات”.

ودخلت شركة DJI، وهي شركة صينية متخصصة في الطائرات المتطورة بدون طيار وتكنولوجيا التصوير الجوي في شراكة مع شرطة دبي التي قالت إنها ستساعد على جعل الإمارة أكثر أمانًا.

وتستخدم شرطة دبي بالفعل طائرات بدون طيار، بشكل أساسي لمراقبة حركة المرور، لكن الاتفاقية ستسمح للقوة بالوصول إلى الأجهزة المُحدثة وخدمات تدريب ودعم جديدة للموظفين.

ومن بين المعدات التي سيتم توفيرها جهاز Mavic 2 Enterprise Dual drone، والذي يتضمن كاميرات التصوير الحراري التي يمكن استخدامها في عمليات البحث، وهو مصمم خصيصًا لقطاع السلامة العامة.

ستحصل الشرطة أيضًا على إمكانية الوصول إلى طائرة بدون طيار مصممة لرصد وتحديد الأجهزة الأخرى، مما سيساعد على تحديد ما إذا كانت الطائرات الأخرى بدون طيار تشكل خطراً على السلامة العامة، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وقال اللواء عبد الله المري، القائد العام لشرطة دبي: “تهدف هذه الشراكة إلى تعزيز التعاون وتبادل الخبرات وتبادل المعلومات والمعرفة بين الجانبين في مجال الأنظمة الجوية غير المأهولة”.

وأضاف: “إنها تعكس حرص شرطة دبي على جلب طائرات بدون طيار إلى مختلف قطاعات الشرطة، مما يساعد على تعزيز السلامة والأمن في المدينة من خلال استخدام أحدث الأدوات والأنظمة”.

وبموجب الاتفاقية، ستحصل الشرطة على إمكانية الوصول إلى تشكيلة DJI من الأجهزة والبرامج، بما في ذلك طائرات بدون طيار، وجهاز محاكاة الطيران للتدريب وأداة لإدارة الأسطول وتخطيط المهام. وتساعد طائرة DJI AeroScope بدون طيار، والتي تتوفر أيضًا، على تحديد نشاط الطائرات بدون طيار غير المصرح به.

وقال روميو دورشر، مدير تكامل السلامة العامة في DJI، إن الصفقة ستسمح للشرطة “باكتساب قيمة أكبر من إمكانات إنقاذ تكنولوجيا الطائرات بدون طيار”.

Exit mobile version